دليل سلطان للمواقع الإسلامية

الفرق بين الأب والابن

19 February, 2009 بواسطة admin

كان هناك أب في الـ 85 من عمره وابنه في الـ 35 ، وكانا في غرفة المعيشة وإذ بغراب يطير من القرب من النافذة ويصيح
فسأل الأب أبنه ،
الأب: ما هذا ؟
الابن: غراب
وبعد دقائق عاد الأب وسأل للمرة الثانية ،
الأب: ما هذا ؟
الابن باستغراب : إنه غراب!!
دقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الثالثة ،
الأب: ما هذا ؟
الابن وقد ارتفع صوته: انه غراب غراب يا أبي !!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الرابعة ،
الأب: ما هذا ؟
فلم يحتمل الابن هذا واشتاط غضبا وارتفع صوته أكثر وقال: مالك تعيد علي نفس السؤال ، فقد قلت لك إنه غراب هل هذا صعب عليك فهمه؟
عندئذ قام الأب وذهب لغرفته ثم عاد بعد دقائق ومعه بعض أوراق شبه ممزقة وقديمة من مذكراته اليومية ثم أعطاه لإبنه وقال له أقرأها ،
بدأ الابن يقرأ : اليوم أكمل ابني 3 سنوات وها هو يمرح ويركض من هنا وهناك، وإذ بغراب يصيح في الحديقة فسألني ابني ما هذا فقلت له انه غراب وعاد وسألني نفس السؤال 23 مرة وأنا أجبته 23 مرة !
فحضنته وقبلته وضحكنا معا حتى تعب ونام فحملته وذهبت به لينام على سريري حتى اليوم التالي …

تحت تصنيف أجمل القصص | 6 عدد التعليقات »

لا تضيّع حياتك بسبب حماقة غير مؤكدة

14 February, 2009 بواسطة admin

هناك قصة مشهورة في الأدب الفرنسي اعتمدت على واقعة حقيقية حدثت في باريس قبل فترة طويلة.. ورغم أنني لم أعد أذكر الأسماء والتفاصيل إلا أنني أذكر المغزى والمفارقة – وبالتالي سمحت لنفسي بإعادة صياغتها على النحو التالي:

كانت هناك شابة جميلة تدعى (صوفي) ورسام صغير يدعى (باتريك) نشآ في احدى البلدات الصغيرة.. وكان باتريك يملك موهبة كبيرة في الرسم بحيث توقع له الجميع مستقبلا مشرقا ونصحوه بالذهاب إلى باريس. وحين بلغ العشرين تزوج صوفي الجميلة وقررا الذهاب سويا إلى عاصمة النور.. وكان طموحهما واضحا منذ البداية حيث سيصبح (هو) رساما عظيما (وهي) كاتبة مشهورة. وفي باريس سكنا في شقة جميلة وبدآ يحققان اهدافهما بمرور الأيام.. وفي الحي الذي سكنا فيه تعرفت صوفي على سيدة ثرية لطيفة المعشر. وذات يوم طلبت منها استعارة عقد لؤلؤ غالي الثمن لحضور زفاف في بلدتها القديمة. ووافقت السيدة الثرية وأعطتها العقد وهي توصيها بالمحافظة عليه. ولكن صوفي اكتشفت ضياع العقد بعد عودتهما للشقة فأخذت تجهش بالبكاء فيما انهار باتريك من أثر الصدمة.. وبعد مراجعة كافة الخيارات قررا شراء عقد جديد للسيدة الثرية يملك نفس الشكل والمواصفات.

ولتحقيق هذا الهدف باعا كل مايملكان واستدانا مبلغا كبيرا بفوائد فاحشة. وبسرعة اشتريا عقدا مطابقا وأعاداه للسيدة التي لم تشك مطلقا في انه عقدها القديم. غير ان الدين كان كبيرا والفوائد تتضاعف باستمرار فتركا شقتهما الجميلة وانتقلا إلى غرفة حقيرة في حي قذر.. ولتسديد ماعليهما تخلت صوفي عن حلمها القديم وبدأت تعمل خادمة في البيوت. أما باتريك فترك الرسم وبدأ يشتغل حمالا في الميناء.. وظلا على هذه الحال خمسة وعشرين عاماً ماتت فيها الاحلام وضاع فيها الشباب وتلاشى فيها الطموح.. وذات يوم ذهبت صوفي لشراء بعض الخضروات لسيدتها الجديدة وبالصدفة شاهدت جارتها القديمة فدار بينهما الحوار التالي:

– عفواً هل انت صوفي؟
– نعم، من المدهش ان تعرفيني بعد كل هذه السنين!!
– يا إلهي تبدين في حالة مزرية، ماذا حدث لك، ولماذا اختفيتما فجأة!؟
– اتذكرين ياسيدتي العقد الذي استعرته منك!؟.. لقد ضاع مني فاشترينا لك عقدا جديدا بقرض ربوي ومازلنا نسدد قيمته..
– يا إلهي، لماذا لم تخبريني يا عزيزتي؛ لقد كان عقدا مقلدا لا يساوي خمسه فرنكات!!

هذه القصة (المأساة) تذكرتها اليوم وأنا أقرأ قصة حقيقية من نوع مشابه.. قصة بدأت عام 1964حين هجم ثلاثة لصوص على منزل كارل لوك الذي تنبه لوجودهم فقتلهم جميعهم ببندقيته الآلية. ومنذ البداية كانت القضية لصالح لوك كونه في موقف ‘دفاع عن النفس’. ولكن اتضح لاحقا ان اللصوص الثلاثة كانوا أخوة وكانوا على شجار دائم مع جارهم لوك. وهكذا اتهمه الادعاء العام بأنه خطط للجريمة من خلال دعوة الاشقاء الثلاثة لمنزله ثم قتلهم بعذر السرقة.. وحين أدرك لوك! ان الوضع ينقلب ضده اختفى نهائيا عن الانظار وفشلت محاولات العثور عليه..

– ولكن، أتعرفون اين اختفى!!؟

في نفس المنزل في قبو لا تتجاوز مساحته متراً في مترين. فقد اتفق مع زوجته على الاختفاء نهائيا خوفا من الإعدام. كما اتفقا على إخفاء سرهما عن اطفالهما الصغار خشية تسريب الخبر للجيران.. ولكن الزوجة ماتت بعد عدة أشهر في حين كبر الأولاد معتقدين ان والدهما توفي منذ زمن بعيد. وهكذا عاش لوك في القبر الذي اختاره لمدة سبعة وثلاثين عاما. اما المنزل فقد سكنت فيه لاحقا ثلاث عائلات لم يشعر أي منها بوجود لوك.. فقد كان يخرج خلسة لتناول الطعام والشراب ثم يعود بهدوء مغلقا باب القبو.. غير ان لوك اصيب بالربو من جراء الغبار و ‘الكتمة’ واصبح يسعل باستمرار. وذات ليلة سمع رب البيت الجديد سعالا مكبوتا من تحت الارض فاستدعى الشرطة. وحين حضرت الشرطة تتبعت الصوت حتى عثرت عليه فدار بينهما الحوار التالي:

– من أنت وماذا تفعل هنا!!؟

– اسمي لوك وأعيش هنا منذ 37عاما (وأخبرهم بسبب اختفائه)!

– يا إلهي ألا تعلم ماذا حصل بعد اختفائك!!؟

– لا.. ماذا حصل؟

– اعترفت والدة اللصوص بأن أولادها خططوا لسرقة منزلك فأصدر القاضي فورا حكما ببراءتك!!

المغزى من المقال :

لا تضيّع حياتك بسبب حماقة غير مؤكدة

وهو ما نسميه بالوهم والذي يكون مسيطر على كثير من الناس

من مقالات الأستاذ فهد الأحمدي الكاتب بجريدة الرياض

تحت تصنيف أجمل القصص, تطوير النفس | 3 عدد التعليقات »

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم والمجتمع

28 January, 2009 بواسطة admin

يمكننا أن نوجز فوائد الرضاعة الطبيعية فيما يلي :
بالنسبة إلى الرضيع :

1- انخفاض حدوث الالتهابات الميكروبية ،لأن لبن الأم معقم جاهز بينما ألبان القارورة تحتوي على العديد من الميكروبات وخاصة في العالم الثالث. ويمكن إنقاذ ملايين الأطفال الذين يتوفون سنوياً بمجرد الرضاعة.
2- يحتوي لبن الأم على مضادات الأجسام والبروتينات المناعية ومجموعة كبيرة من خلايا الدم البيضاء المقاومة للأمراض بالإضافة إلى أكثر من مائة أنزيم.
3- يحتوي لبن الأم على عامل مهم ينمي نوعاً من البكتريا المفيدة التي تستوطن الأمعاء والتي تقوم بوقاية الطفل من كثير من أمراض الجهاز الهضمي. وتدعى هذه البكتريا العصية اللبنية المشقوقة.
4- يحتوي لبن الأم على مادة الانترفيرون الهامة والتي تقاوم الفيروسات.
5- يحتوي لبن الأم على مواد مضادة للسموم وبالذات سموم بكتريا (ضمات) الكوليرا.
6- لا يسبب لبن الأم أي حساسية للطفل بينما تبلغ نسبة أمراض الحساسية في الألبان المجففة %30 من الأطفال الذين يتناولونها.
7- لبن الأم فقير في الحامض الاميني فينايل الانين ، وبالتالي فإن الأطفال الذين يعانون من مرض وراثي يسمى بيلة فينايل كيتون يستطيعون أن يرضعوا من أمهاتهم دون حدوث مضاعفات خطيرة ويمنعون منعاً باتاً من الألبان المجففة المصنعة لاحتوائها على كميات كبيرة من الحامض الأميني فينايل الآنين .. ولا بد من تصنيع أغذية لا يوجد بها هذا الحامض الأميني.
8- لبن الأم غني بالزنك …ولذا فإن الأطفال الذين يعانون من مرض وراثي خطير لا تظهر عليهم أي أعراض طالما كانوا يرضعون من أمهاتهم أو من مرضعات بشريات، ولا بد أن تستمر الرضاعة في هذه الحالة حولين كاملين. أما إذا اعتمد الطفل على ألبان الأبقار فإنه يصاب بالمرض بصورة خطيرة جداً وغالباً ما يتوفى دون الحولين.
9- وفاة المهد تكثر نسبياً لدى الأطفال يتغذون بالقارورة والألبان المصنعة، بينما هي نادرة جداً لدى الأطفال الذين على الألبان المصنعة.
10- لا يعاني الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم من الإمساك أو الإسهال إلا نادراً جداً بالمقارنة مع من يتغذون على الألبان المصنعة.
11- الرضاعة تساعد على تكوين الأسنان وجعل الفك سليماً دون اعوجاج بينما التقام القارورة يؤدي إلى اعوجاج وسوء نمو الأسنان مما يجعلها تحتاج إلى عمليات تقويم فيما بعد.
12- الرضاعة تحمي من مجموعة خطيرة من الأمراض منها البول السكري الذي يصيب الأطفال (النوع الأول)، وتصلب الشرايين، وبعض أنواع السرطان، والسمنة. وتخفف من وقع أمراض وراثية كثيرة وخطيرة مثل التليف الكيسي، وبيلة فينايل كيتون، ومرض نقص الزنك الوراثي، ومرض سيلياك (المرض الجوفي)الذي يصيب الجهاز الهضمي … وكل هذه الأمراض تحدث بصورة أخف لدى من يرضعون من أمهاتهم بالمقارنة مع من يلتقمون القارورة.
13- لا يحدث الكساح لدى من يرضعون بينما يحدث الكساح بنسبة غير قليلة لدى الأطفال الذين يتغذون على ألبان الأبقار المجففة. وذلك لأن لبن الأم (أو المرضع) يحتوي على كمية ذائبة من فيتامين(د) يسهل امتصاصها، بينما يعتبر لبن الأبقار يؤدي إلى فقدانه جزءاً مما يحويه من الفيتامينات.
14- يمتص الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم الحديد بصورة أفضل من أولئك الذين يتغذون بـألبان الأبقار. وذلك لوجود مادة لاكتوفرين في لبن المرضع وهي مادة تساعد على امتصاص الحديد. كما أن في لبن الأم مادة بروتينية أخرى تتحد بالحديد وأجزاء من الخلايا بحيث لا يترك الحديد حراً في الأمعاء. وقد وجد أن الحديد الحر مهم لنمو بعض البكتريا العدوانية. وبالتالي فإن حرمان هذه البكتريا من الحديد يؤدي إلى إضعافها وسهولة القضاء عليها.
15- تؤدي التغذية بالألبان المجففة للمواليد إلى زيادة في عدد من الهرمونات في جسم الطفل مثل الأنسولين والموتولين والنيوروتنسين. وهذه كلها لها علاقة بأمراض الاستقلاب التي تكثر عند من يغذون بألبان الأبقار وتندر فيمن يرضعون.
16- يحتوي لبن الأم على أحماض دهنية غير مشبعة وحيدة ومتعددة وهي أحماض دهنية هامة لبناء الجهاز العصبي بينما يحتوي لبن الأبقار على أحماض دهنية مشبعة لها علاقة فيما بعد بتصلب الشرايين والسمنة. كما توجد في لبن الأم خمائر خاصة تساعد على تحلل الدهون وسهولة امتصاص الكالسيوم.
17- يحتوي لبن الأم على المعادن المطلوبة بكميات متناسبة متناسقة يسهل امتصاصها أما لبن الأبقار فيحتوي على كميات أكبر غير ذات فائدة، بل تسبب إرهاقاً لكلية الطفل من أجل طردها. ولهذا فإن الأطفال الذين يتغذون على ألبان الأبقار المجففة أكثر عرضة للإصابة بأمراض الكلى من الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم(أو المرضعات).
18- الفوائد النفسية العديدة للطفل الذي يشعر بدفء الأمومة عند التقامه الثدي.
وقد أوضحت العديد من الدراسات أن الأطفال الذين لا يرضعون وإنما يلتقمون القارورة يكونون أكثر عرضة للاضطرابات النفسية والسلوكية. وأن نسبة الجنوح والانحراف النفسي والسلوكي وتعاطي المخدرات وجرائم القصر والشباب مرتبطة إلى حد ما بعدم الرضاعة والاكتفاء بالتغذية بالألبان المجففة.

هذه أهم فوائد الرضاعة للطفل.

أما أهم فوائد الرضاعة للأم والمجتمع فهي كالتالي:

1- لبن الأم جاهز ومعقم ولا يحتاج إلى تحضير ومعاناة.
2- تنبه عملية الرضاعة أثناء مص الثدي الغدة النخامية الخلفية لتفرز هرمون الأوكسيتوسن. وهو هرمون مهم جداً لإعادة الرحم المتضخم بعد الولادة إلى حجمه ووضعه الطبيعي. وبالتالي يمنع النزف الشديد أثناء النفاس كما أنه يقي الأم من حمى النفاس الخطيرة.
3- تستفيد المرضع بعودة جسمها كله إلى وضعه الطبيعي قبل الحمل، وبالتالي تساعد الرضاعة على الرشاقة والحفاظ على الصحة.
4- أثبتت كثير من الأبحاث أن الرضاعة تلعب دوراً وقائياً للحماية من سرطان الثدي وسرطان الرحم.
5- تقي الرضاعة الأم من الجلطات التي قد تحدث أثناء فترة النفاس.
6- الرضاعة التامة خلال الأشهر الستة الأولى تعتبر من أهم وأفضل وسائل منع الحمل.
7- توفر الرضاعة من الأم ثمن الألبان المجففة وهي تبلغ آلاف الملايين من الدولارات سنوياً. ففي بداية الثمانينات من هذا القرن كانت الدول النامية (العالم الثالث) تستورد ما قيمته ألفي مليون دولار سنوياً من الألبان المجففة.
8- توفر الرضاعة آلاف الملايين من الدولارات سنوياً التي تنفق على مداواة الأمراض الخطيرة والوبيلة الناتجة عن التغذية بالقارورة.
9- تنقذ الرضاعة حياة ملايين الأطفال الذين يتوفون، وخاصة في العالم الثالث بسبب عدم التعقيم والإسهال والانتانات المختلفة… وهذه لا يمكن أن تقدّر بثمن . إذ أن حياة طفل واحد أغلى من أموال الدنيا كلها.
10- تنقذ الرضاعة اليافعين والشباب من الانحرافات النفسية. وهذه لها مردود اجتماعي واقتصادي يقدّر بآلاف الملايين من الدولارات سنوياً.
11- تقلل الرضاعة من إصابة البالغين بأمراض عديدة خطيرة مثل تصلب الشرايين والبول السكري وسرطان الثدي وسرطان الرحم. وهذه لها مردود صحي بالغ ومردود اقتصادي يقدّر بآلاف الملايين من الدولارات سنوياً.

هذه لمحة سريعة عن فوائد الرضاعة فهلا عادت الوالدات لإرضاع أطفالهن كما أمرهن الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم صلوات ربي وسلامه عليه وكما يدعو إليه الطب الحديث.

مختصرا من مقالة رائعة للدكتور محمد على البار .
المصدر : http://nooran.org/O/10/10-4.htm

مواضيع في المدونة ذات صلة :

تغذية الطفل في أول عامين تحدد صحته مستقبلا
http://www.talmeehat.com/b/?p=265

تغلبي على مشكلة رفض الرضيع للثدي
http://www.talmeehat.com/b/?p=356

تحت تصنيف تلميحات للمرأة, طب وصحة | تعليق واحد »

لكم الله يا أهل غزة !

27 January, 2009 بواسطة admin


صور أطفال غزة

صور مدارس أطفال غزة

تحت تصنيف صور مؤثرة | تعليق واحد »

موقع القرآن الكريم بالفلاش

16 January, 2009 بواسطة admin

موقع القرآن الكريم بالفلاش - فلاش قرآن

موقع القرآن الكريم بالفلاش
http://www.quranflash.com

موقع رائع وجميل ومتقن لقراءة القرآن الكريم وأنت على جهازك ، يقول أصحاب الموقع عنه :

بدأ مشروع “قرآن فلاش” في فبراير 2007 كموقع بسيط يعرض مصحف الحرمين الشريفين بطريقة تفاعلية سلسة، وقد استغرق هذا المشروع ما يقارب الشهرين من العمل لانجازه من قبل بعض الشباب المتطوعين ، حيث تطورت فكرة الموقع من خلال مشروع قد قام به نفس أعضاء الفريق وهو Flash-eBook.com وهي خدمة على الانترنت تقوم باصدار كتب الكترونية جذابة متفاعلة بتقنية الــ FLASH . وكان “قرآن فلاش” مبدئيا مجرد نموذج بياني لهذه الخدمة الحديثة .
ولكن بعد ظهور قبول الناس الشديد لفكرة عرض القرآن الكريم بهذه الطريقة الحديثة حيث أن عدد زائرين الموقع كان يفوق العشرة آلاف زائر يوميا فقد تم اتخاذ القرار بتجديد الموقع بتطبيق اقتراحات الزائرين ، وكان هذا التجديد في إعادة التصميم الفني من ناحية وإعادة التطوير البرمجي من ناحية أخرى، وقد أيدت هذه الخطوة في سهولة إضافة مصاحف أخرى بسهولة كمصحف التجويد والتفسير والشمرلي وأخرى ، وقد استغرق مرحلة تجديد الموقع إلى ما يقارب 4 شهور وبفضل الله تعالى تم انجازه في نهاية أغسطس عام 2007 .

ومن المميزات الرئيسية التي اضيفت إلى الموقع النقاط التالية:
تكبير حجم الصفحة لسهولة القراءة
اعادة نسخ صفحات المصحف بشكل مطابق أكثر حتى تظهر بيانات الصفحة كرقم الجزء ورقم الحزب واسم السورة إلخ
امكانية رؤية جزء مضخم من الصفحة باستخدام عدسة مكبرة
امكانية التأشير إلى عدة صفحات من كل مصحف
خيار بين عدة مصاحف مختلفة (مثل مصحف التجويد والتفسير والحرمين والشمرلي وأخرى)
امكانية التحكم في جودة الصفحات وسرعة تحميلها من الموقع
امكانية تغيير خلفية الموقع لمراعاة شعور المتصفح أثناء القراءة
امكانية الذهاب إلى صفحة دعاء الختم في المصحف
امكانية غلق المصحف
امكانية تصفح المصحف باستخدام لوحة المفاتيح
وقد تم هذا الموقع من قبل جهود فردية وليس عن طريق أي مؤسسة أو هيئة ، وهو موقع مجاني دعوي يتمكن لأي شخص الاستفادة منه بدون عضوية أو أي نوع من أنواع الاشتراكات .

وبإذن الله سنبدأ قريبا في النسخة الثالثة من الموقع الذي سيحتوي على صوتيات مترابطة مع صفحات المصاحف ومميزات أخرى كثيرة .

تحت تصنيف إسلامية, مواقع مفيدة | 20 عدد التعليقات »

كيف تعرف أن موقعك سليم من الفيروسات والتروجانات؟

29 December, 2008 بواسطة admin

computer-virus-picture فيروس تروجان

كيف تعرف أن موقعك سليم من الفيروسات والتروجانات وغيرها من المؤذيات ؟

1- افحصه من لوحة التحكم الخاصة بالموقع

2- من مواقع الانترنت التي تفحص المواقع وتعطي تقريرا عنها مثل (استبدل الموقع المذكور بعنوان موقعك ) :

صفحة التشخيص من جوجل Google

وهذه الخدمة من شركة نورتن Norton
http://safeweb.norton.com/report/show?url=talmeehat.com

وهذه الخدمة من شركة مكافي McAfee
http://www.siteadvisor.com/sites/talmeehat.com

مع أمنياتي لكم بمواقع صافية وخالية من الفيروسات والتروجانات :)

تحت تصنيف انترنت, مواقع مفيدة | 12 عدد التعليقات »

حقاً إنها القناعات ..

23 December, 2008 بواسطة admin

أحد الطلاب في إحدى الجامعات في كولومبيا حضر أحد الطلاب محاضرة مادة الرياضيات ..
وجلس في آخر القاعة ونام بهدوء ..
وفي نهاية المحاضرة استيقظ على أصوات الطلاب ..
ونظر إلى السبورة فوجد أن الدكتور كتب عليها مسألتين ..
فنقلهما بسرعة وخرج من القاعة وعندما رجع البيت بدء يفكر في حل هذه المسألتين ..
كانت المسألتين صعبة فذهب إلى مكتبة الجامعة وأخذ المراجع اللازمة ..
وبعد أربعة أيام استطاع أن يحل المسألة الأولى ..
وهو ناقم على الدكتور الذي أعطاهم هذا الواجب الصعب !!
وفي محاضرة الرياضيات اللاحقة استغرب أن الدكتور لم يطلب منهم الواجب ..
فذهب إليه وقال له يا دكتور لقد استغرقت في حل المسألة الأولى أربعة أيام وحللتها في أربعة أوراق ..
تعجب الدكتور وقال للطالب ولكني لم أعطكم أي واجب !!
والمسألتين التي كتبتهما على السبورة هي أمثلة كتبتها للطلاب للمسائل التي عجز العلم عن حلها ..!!
إن هذه القناعة السلبية جعلت الكثير من العلماء لا يفكرون حتى في محاولة حل هذه المسالة ..
ولو كان هذا الطالب مستيقظا وسمع شرح الدكتور لما فكر في حل المسألة ..
ولكن رب نومة نافعة …
ومازالت هذه المسألة بورقاتها الأربعة معروضة في تلك الجامعة …

حقاً إنها القناعات ..

قبل خمسين سنة كان هناك اعتقاد أن الإنسان لا يستطيع أن يقطع ميل في اقل من أربعة دقائق ..
وان أي شخص يحاول كسر الرقم سوف ينفجر قلبه !!
ولكن أحد الرياضيين سأل هل هناك شخص حاول وانفجر قلبه فجأته الإجابة بالنفي ..!!
فبدأ بالتمرن حتى استطاع أن يكسر الرقم ويقطع مسافة ميل في اقل من أربعة دقائق ..
في البداية ظن العالم انه مجنون أو أن ساعته غير صحيحة ..
لكن بعد أن رأوه صدقوا الأمر واستطاع في نفس العام أكثر من 100 رياضي ..
أن يكسر ذلك الرقم ..!!
بالطبع القناعة السلبية هي التي منعتهم أن يحاولوا من قبل ..
فلما زالت القناعة استطاعوا أن يبدعوا ..

حقاً إنها القناعات ..

أحبتي ..
في حياتنا توجد كثير من القناعات السلبية التي نجلعها شماعة للفشل ..
فكثيراً ما نسمع كلمة : مستحيل , صعب , لا أستطيع …
وهذه ليس إلا قناعات سالبة ليس لها من الحقيقة شيء ..
والإنسان الجاد يستطيع التخلص منها بسهولة …
فلماذا لا نكسر تلك القناعات السالبة بإرادة من حديد
نشق من خلالها طريقنا إلى القمة .

تحت تصنيف أجمل القصص, تطوير النفس, فلنكن إيجابيين ! | 6 عدد التعليقات »

الإسهاب المستمر والمنتظم في الأفكار السلبية يرهقك بدنياً وعقلياً

15 December, 2008 بواسطة admin

الإسهاب المستمر والمنتظم في الأفكار السلبية يرهقك بدنياً وعقلياً، وفي بعض الأوقات يمكن أن يتركك منهكاً ومكتئباً,وفي حين أن التفكير الاستحواذي بالأفكار السلبية يمكن أن يكون عرضاً وممهداً للاكتئاب,هو أيضا عرض لشيء مختلف تماماً.

هناك “فوائد” متعددة مشتقة من هذا السلوك:

1- إنه يزودك بطريقة لتعود الى نفسك,إذا كانت الأمور تسير بشكل جيد وبدأت تشعر بأنك غير جدير بذلك,فإن هذه الأفكار تفيد كطريقة لتعاقب نفسك.

2- إذا كنت غير مرتاح “بسعادتك”,فإن الأفكار السيئة تزودك بحزن كاف ليتكافأ مع السعادة,الى الدرجة التي تشعر فيها بأريحية أكثر.

3- إن نقص التوجيه والعاطفة يساهم,غالباً,في هذا السلوك,إذا لم يكن لديك شغف أو بؤرة اهتمام في حياتك,فليس لديك أي شيء ليستنفذ انتباهك,فأفكارك حرة في التجول,وما لم تقم بجهد واع لتفكر بشكل إيجابي,فإن أفكارك ستسهب في السلبية التي حولك.

4- قد يكون لديك حاجة ماسة لتهيء نفسك نفسياً لمفاجآت الحياة الصغيرة,فأنت لا تشعر أنك مجهز عاطفياً لتتعامل مع الأخبار السيئة.
لذلك تهيء نفسك لتقلل من الصدمة,وبالإسهاب بالأفكار السلبية,تشعر أنك ستكون قادراً بشكل أفضل لتتعامل مع المواقف السلبية أكثر مما لو تكون بمزاج جيد وتستقبل أخباراً سيئة,بهذه الطريقة يكون التحول أقل

فأنت أصلا في مزاج سيء على أي حال,وهكذا لا يمكن لأي شخص أو أي شيء أن يسلبك مزاجك الجيد بشكل غير متوقع,فأنت ميال لتوقع الأسوأ لهذا السبب بذاته,لديك حاجة ماسة لتكون جاهزاً نفسياً لصدمات وهزات الحياة,وتوقع الأسوأ يزيل,أيضاً خيبة الأمل المحتملة.

افسح مجالاً لعادة التفكير بإيجابية: نحن نعيش في مجتمع سلبي,ومحاطين بأخبار سيئة ابتداءً من صحيفة الصباح وحتى أحدث أخبار المساء.

بشكل عام,ثقافتنا ليست مشحونة بجو إيجابي,وكل يوم نقوم بخيار ما لنملأ عقولنا إما بأفكار إيجابية أو بأفكار سلبية,وللهروب من مجرى الأفكار السلبية,فأنت تحتاج لأن تفسح مجالاً لعادة التفكير بإيجابية.

إن الإسهاب في الأفكار السلبية هو سلوك مكتسب,وما تم اكتسابه يمكن أن يتخلص منه,إن التفكير السلبي يشبه القطار الذي تزداد سرعته وقوته كلما تحرك مسافة أبعد.
أنت تحتاج لأن توقف تفكيرك في أعقابه.

ومع الوقت,ستجد أن الأفكار غير المرغوب بها تذهب بسرعة وبسهولة كما أتت,إنها مجرد مسألة إعادة تدريب عقلك.

ابدأ بابتكار “رصاصات ذهنية” يمكنك إطلاقها على الأفكار السلبية,وراجع في عقلك عدة أمور تستمتع بها بشكل حقيقي.

وعند أي وقت تتسلل فيه الأفكار السلبية,أطلق فكرة إيجابية عليها.

وتخيل الفكرة السلبية تنفجر كبطة من الصلصال,ومع الوقت ستفكر بشكل طبيعي بأفكار مفرحة وإيجابية دون حتى التفكير بها.

العب لعبة التحمل الذهني: إذا وعدت بأخذ مبلغ مليون دولار على كل دقيقة يمكنك أن تفكر فيها بطريقة إيجابية,باستمرار وبدون أن تتسلل أية فكرة سلبية,

فكم من النقود تعتقد أنه يمكنك أن تكسب؟ إن الشيء الوحيد الذي نمتلك جميعنا السيطرة الكاملة والمطلقة عليه هو أفكارنا,لذا,إذا كنت قادراً على السيطرة على أفكارك ولديك الحرية في التفكير بما تشاء,فلماذا لا تفكر بأفكار إيجابية ومفرحة طوال الوقت؟

المدربة والاستشارية خلود

تحت تصنيف فلنكن إيجابيين ! | 6 عدد التعليقات »

موعظة لكل شاب بعيد عن أمه

1 December, 2008 بواسطة admin


تحت تصنيف إسلامية | تعليق واحد »

موقع شبكة السنة النبوية وعلومها

22 November, 2008 بواسطة admin


موقع شبكة السنة وعلومها

http://alssunnah.com

فكرة الموقع
موقع إلكتروني ينطلق من عاصمة المملكة العربية السعودية الرياض على الشبكة العالمية متخصص بالسنة النبوية يحوى مصادر السنة ومراجعها وما يتعلق بالسيرة النبوية وشمائل نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بالإضافة لعلوم الحديث ( مصطلح الحديث – علم الرجال – الجرح والتعديل – التخريج –دراسة الأسانيد ) وغيرها من العلوم الحديثية ، كما يقدم الموقع الفتاوى والاستشارات الشرعية والتي يجيب عليها نخبة من أهل العلم المختصين ، ويشرف على الموقع فضيلة الشيخ / فالح بن محمد الصغيّر أستاذ السنة النبوية وعلومها بجامعة الإمام محمد بن سعود بالرياض.

منهجية الموقع
1. الموقع يختص بالسنة النبوية وعلومها وآدابها من حيث كونها مصدراً من مصادر التشريع الإسلامي، كذلك سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم من حيث كونه قدوة وأسوة عليه الصلاة والسلام.

2. الموقع ليس شخصياً بل الاشتراك فيه ميسر لكل طالب علم فله أن يبدي جهده وعلمه في ضوء الإطار العلمي والأدبي للموقع ، فالموقع كما يرحب بكل طالب علم يرحب أيضاً بكل فكرة بناءة أو اقتراح مفيد.

3. يسير الموقع في توجيهاته وأطروحاته على منهاج أهل السنة والجماعة: منهج الرسول صلى الله عليه وسلم وخلفائه الراشدين وصحابته الكرام رضي الله عنهم وأئمة الإسلام رحمهم الله تعالى .

4. يؤكد الموقع أن ليس من مهمته التعرض للأشخاص أو الهيئات أو المؤسسات أو الحكومات أو غيرها بل هو موقع علمي يفيد المسلم بتعاليم دينه ومنهاج نبيه صلى الله عليه وسلم في كل مكان من العالم .

5. يتقبل الموقع كل عون مادي أو معنوي أو تشجيع أو نقد بناء يقصد من ورائه المصلحة للإسلام والمسلمين .

6. يحتفظ الموقع في حقه في نشر ما لا يرى نشره مع الدعاء الأوفى لكل مشارك فيه.

أهداف الموقع

1. تعريف الناس بالمصدر الثاني من مصادر دينهم وهو السنة النبوية .

2. التعريف بدواوين الإسلام التي حوت هذه السنة .

3. نشر سيرة النبي صلى الله عليه وسلم والتعريف بشمائله وأخلاقه وآدابه وتعامله لكي تكون منهجاً للمسلمين في حياتهم .

4. تقريب السنة بأنواعها القولية والفعلية والتقريرية للناس لتيسير العمل بها وتطبيقها في واقع حياتهم .

5. الدفاع عن السنة النبوية إذ أن السنة منذ عصر الصحابة رضي الله عنهم وهي تلاقي هجوماً متنوعاً .

6. تحذير الناس من الأحاديث الموضوعة والضعيفة والاعتماد عليها .

7. مساعدة الباحثين بتقديم الاستشارات العلمية في جميع علوم السنة النبوية بأسهل وأقصر الطرق ولأكبر شريحة ممكنة من طلبة العلم والباحثين في جميع أنحاء العالم .

8. إيجاد مرجعية موثوقة على الشبكة العالمية من قبل أهل العلم الموثوق بهم والمشهود لهم بسلامة المعتقد ووضوح المنهج.

وقد فاز الموقع هذا العام 2008 بالمركز الأول في جائزة التميز الرقمي، فرع الثقافة الالكترونية ، وهي جائزة وطنية تنظمها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بالسعودية للمواقع المتميزة الرائدة
نتائج الجائزة لعام 2008

تحت تصنيف إسلامية, مواقع مفيدة | 5 عدد التعليقات »

« المواضيع السابقة المواضيع التالية »