دليل سلطان للمواقع الإسلامية

المكتبة الصوتية الشاملة للقرآن الكريم

31 October, 2008 بواسطة admin


موقع المكتبة الصوتية للقرآن الكريم

يعتبر هذا الموقع مكتبة صوتية شاملة للاستماع للقرآن الكريم ، فمن خلاله يمكنك الاستماع إلى القرآن الكريم مرتلا ومجودا بصوت أكثر من مئة قارىء مخلتف من جميع أنحاء العالم ، وبجودة عالية جدا بصيغة mp3 ، يمكنك الاستماع على الموقع أو تنزيل التلاوات بسهولة على جهازك ، ثم نقلها إلى أي وسائط للتخزين والاستماع إليها في أي مكان وبأي مشغل mp3

http://www.mp3quran.net

تحت تصنيف إسلامية, مواقع مفيدة | 9 عدد التعليقات »

قصة إنشاء جمعيات تحفيظ القرآن في السعودية من رجل أصله سيخي!

30 October, 2008 بواسطة admin

حديثنا عن شخصية من الشخصيات التي كان لها دور كبير في مجال العمل الخيري والعمل الدعوي ، ولد قبل ثمانين عاما ً تقريبا في أسرة ثرية تعيش في شبه القارة الهندية وتحديدا في باكستان . هذه الأسرة كانت من طائفة السيخ . وكعادة الأسر الثرية ، التي تعهد بأبنائها إلى معلمين ومربين يعلمونهم ويربونهم ؛ عهدت هذه الأسرة بابنها إلى معلم مسلم يتربى عنده . تعلَّم هذا الابن وتربى على يد هذا المعلم المسلم، وتلقى منه قيم الإسلام وأخلاقه وعقيدة التوحيد، فما كان منه إلا أن أعلن دخوله في هذا الدين وأسلم لله تعالى .

غضبت أسرته من دخول ابنها في الإسلام ، فتبرأت منه . ولكن لأن هذا الشاب رضع لبان التجارة وعاشها بفطرته ؛ فقد شق طريقه حتى كوَّن له ثروة مرموقة . تزوج وصار له أبناء ، وأدخل أبناءه مدارس تحفيظ القرءان الكريم في بلدته ، لكن أبناءه خذلوه ولم يستمروا في الدراسة ، فشعر بالحزن ؛ لأن أمله في أن يحفظ أبناؤه القرءان الكريم قد تبخر . شعر مدير المدرسة بالألم الذي أصاب الرجل من جراء ترك أبنائه تعلُّمَ القرءان ، فطرح عليه فكرة ، قال : ” أنت تحرص على تعليم أبنائك القرءان ، فاعتبر أن جميع الطلاب الذين في هذه المدرسة هم أبناؤك ، فارعهم واحرص على تعليمهم القرءان ، وتبنَّ الاهتمام بهم وتطوير هذه المدرسة ” .

راقت الفكرة لهذا الرجل ” محمد يوسف سيتي ” وفكّر في أن يطور هذه المدرسة وأن يجلب لها أفضل المعلمين من بلاد الإسلام . وعندما سأل نفسه : أين يمكن أن يجد أفضل المعلمين لتعليم القرءان الكريم ؛ لم يجد أمامه إلا إجابة واحدة ؛ مكة المكرمة ستكون الموطن لهؤلاء المعلمين المتميزين .

حزم أمتعته وتوجه إلى مكة يبحث عن معلمين لتعليم القرءان الكريم ، لكنه فوجئ بأنه لا توجد في مكة جهة تُعنى بتعليم القرءان الكريم ، وإنما هناك مبادرات من أفراد وحِلَق وكتاتيب لتعليم القرءان الكريم تتناثر في زوايا المسجد الحرام ، فطرح على نفسه سؤالاً : ” أيهما أَوْلى بالاهتمام : مدرسة تُعنى بتعليم القرءان الكريم في بلدي أم في المسجد الحرام ؟ فلم يجد أمامه إلا إجابة واحدة : المسجد الحرام .
عرض الشيخ محمد يوسف سيتي فكرته في إنشاء جمعية لتحفيظ القرءان الكريم في مكة المكرمة على علماء المسجد الحرام ، فتحمسوا لها ودعموها ، فكانت أول جمعية لتحفيظ القرءان الكريم في المملكة العربية السعودية وذلك عام 1382 هـ ، وجلب لها الشيخ مائة معلم من باكستان لتعليم القرءان الكريم ، وبدأت هذه الجمعية المباركة في رحاب المسجد الحرام ومساجد مكة المكرمة .
بعد سنتين ، انتقل محمد يوسف سيتي إلى المسجد النبوي لنقل فكرة تأسيس جمعية لتحفيظ القرءان الكريم في المدينة النبوية ، وعرض الفكرة على علماء المدينة ، فرحبوا بها وتحمسوا لها . وكانت هذه الجمعية ثاني جمعية لتحفيظ القرءان الكريم في المدينة في عام 1384 هـ . نشطت هذه الجمعية في المسجد النبوي الشريف وفي مساجد المدينة ، حتى أقبل عليها الناس لتعليم أبنائهم كتاب الله تعالى و تحفيظهم القرءان الكريم .

وفي عام 1386 هـ ، انتقل إلى الرياض للفكرة نفسها ، ألا وهي إنشاء جمعية القرءان الكريم في مدينة الرياض العاصمة ، وعرض الأمر على سماحة مفتي الديار السعودية الشيخ محمد بن إبراهيم ـ رحمه الله ـ آنذاك ، فما كان من الشيخ إلا أن رفع الأمر إلى الملك فيصل ـ رحمه الله ـ الذي وافق على الفكرة ، وكلّف الشيخ محمد بن إبراهيم بالإشراف على هذه الجمعية ، فاختار الشيخ أحد أبرز تلاميذه النجباء ، وهو الشيخ عبد الرحمن بن عبد الله بن فريان ـ رحمه الله ـ لتأسيس هذه الجمعية وإدارتها .

بدأت هذه الجمعية في مدينة الرياض بخمس حلقات في مساجد الرياض ، ثم توسعت وتوسعت حتى زاد طلابها في وقتنا الحاضر من الذكور والإناث عن مائة وعشرين ألف طالب وطالبة .

وتوالى إنشاء جمعيات تحفيظ القرءان الكريم حتى وصل عددها إلى ما يزيد عن 120 جمعية في أنحاء المملكة . كانت تلك البذور الطيبة التي ابتدأت في مكة ثم المدينة ثم الرياض هي النواة لهذه الجمعيات المباركة .

لم يتوقف أثر هذه الفكرة على المملكة العربية السعودية ، بل تجاوزه إلى أقطار عدة في إنشاء جمعيات متخصصة في تحفيظ القرءان الكريم ؛ حيث أنشئت في دول الخليج وفي مصر وفي الشام وفي الأردن ، بل في فلسطين ولبنان واليمن وغيرها من الجهات التي تسابقت لإنشاء مثل هذه الجمعيات ، وتسابقت للعناية بتربية هذا النشء على القرءان الكريم .

ويكفي هذه الجمعيات فخراً أنها خرجت جيلا ً مباركا ً من العلماء وطلبة العلم ، بل خرّجت جيلا ً مباركا ً من أئمة المسجد الحرام والمسجد النبوي الذين يصلي خلفهم الملايين ، وتشرئب أعناق الناس لزيارة بيت الله الحرام وزيارة مسجد نبيه صلى الله عليه وسلم والصلاة خلف هؤلاء الأئمة المباركين ، الذين هم نتاج لتلك الحلقات المباركة التي حفظوا فيها كتاب الله سبحانه وتعالى وتربوا عليه ، وكانوا قدوة في الخير ، وقدوة في العمل ، وقدوة في الدعوة .

لنا وقفات كثيرة أمام هذه القصة، فمحمد يوسف سيتي كان في يوم من الأيام من طائفة السيخ ، كان كافرا ً ، لكن الله سبحانه وتعالى أراد به خيرا ً بأن نجاه من النار وأدخله في هذا الدين ، وأراد الله للأمة خيرا ً إذ أجرى هذه البذور المباركة على يدي هذا الرجل .

محمد يوسف سيتي ـ رحمه الله ـ قدم إلى ربه وهو لا يعلم إلى أي حد وصلت أو ستصل هذه الجمعيات وهذا الأثر المبارك لتلك الحِلَق الطيبة ، ولكن الله ـ سبحانه وتعالى ـ وحده يعلم أثر هذه الجمعيات .

وهنا نقول : إن هذه الثمرة المباركة التي بذرها أولئك النفر المباركون من أهل العلم في هذا البلد المبارك كانت لها هذه الثمار اليانعة الطيبة التي نسأل الله ـ سبحانه وتعالى ـ أن يجزيهم عليها خير الجزاء .

المصدر : مجلة البيان ؛ العدد 253 . كاتب المقال الشيخ خالد بن عبد الله الفواز .

تحت تصنيف إسلامية, قصص نجاح | 6 عدد التعليقات »

التغافل عن الأخطاء

29 October, 2008 بواسطة admin

التغافل هو التغاضي وعدم التركيز على الأخطاء والزلات والهفوات الصغيرة, تكرماً وحلماً وترفعاً, عن سفاسف لأمور وصغائرها, وترفقاً بالآخرين .

قال الإمام أحمد بن حنبل- رحمه الله- : ” تسعة أعشار حسن الخلق في التغافل “.

وهو تكلف الغفلة مع العلم والإدراك لما يتغافل عنه تكرماً وترفعاً عن سفاسف الأمور.

وقال الحسن البصري -رحمه الله- : ” ما زال التغافل من فعل الكرام ”

وقال الحسن -رضي الله عنه-: ” ما استقصى كريم قط؛ قال الله تعالى: { عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَن بَعْضٍ }[التحريم:3]

و قال عمرو المكي -رحمه الله- : ” من المروءة التغافل عن زلل الإخوان ” ،

وقال الأعمش -رحمه الله- : ” التغافل يطفئ شراً كثيراً ” ،

وقال الشافعي -رحمه الله- : ” الكيس العاقل هو الفطن المتغافل ” ،

و قال جعفر -رحمه الله- : ‏”‏ عظموا أقداركم بالتغافل‏ “‏ ،

و قال بعض العارفين : ” تناسَ مساوئ الإخوان تستدِم ودّهم‏ ” ،

قال الشاعر :

أحبُ من الأخوانِ كل مواتيِ **** وكلَ غضيضُ الطرفِ عن هفواتِ

و قال آخر :
ويغضُ طرفاً عن إساءةِ من أساءَ **** و يحلمُ عند جهلِ الصاحبِ

و قال آخر :
ليس الغبي بسيدٍ في قومه **** لكن سيد قومه المتغابي

إذن فالناس يكرهون من ينقب عن الزلات و لا ينساها، فلنتغاضَ أو نتغابى حتى تسير الحياة سعيدة هانئة لا تكدرها صغائر الأمور و توافهها.

التغافل جميل جداً .. خاصة عندما يكون حولك الكثير من ضغوط الحياة ..
لا تركز في كل ما حولك من مضايقات..
بل تغافل عنها.. والتفت عنها بعيداً..
إن تركيزك وتفكيرك في هذه الأمور وحديثك حولها بالشكوى والتذمر يزيدك ألما وتعباً..
أما تغافلك عنها فيريح أعصابك .. ويمنحك طاقه لبقية يومك..
حتى في حياتك الاجتماعية .. حاول أن تغفل عن بعض المكدرات مثل سلوك فلان وكلام علان.. وماذا كان يقصد هذا.. وسترتــاح..
من الصعب طبعاً أن تبقى في حالة غفلة أو تغافل تام طوال الوقت.. كثيراً ما ينهار الإنسان مهما حاول..
لكن التغافل أفضل من أن يبقى طوال الوقت متوتراً..
والتغافل بالتأكيد لا يعني أن لا يحاول الإنسان معالجة مشاكله.. لكنه يفيدك في التعامل مع ضغوط الحياة البسيطة المتكررة والتي قد تدفعنا إلى الجنون أحياناً..

تحت تصنيف تطوير النفس, فن الإدارة | 2 عدد التعليقات »

أدخل شخصا للإسلام بهذا الموقع

23 October, 2008 بواسطة admin

هل لديك شخص مهتم بالإسلام ولديه بعض الأسئلة والشبهات تمنعه من الإسلام ؟

هل تريد أن تكسب أجر هذا الشخص وتدخله في الإسلام بسهولة من طرفك ؟

ترد عشرات الرسائل لأصحاب المواقع الإسلامية تفيد بأن الشخص الفلاني يريد الإسلام ، ويريد من يحدثه بشكل مباشر عن الإسلام ،

والآن قد توفرت سبل سهلة لهذا ، فقد قام موقع ( دين الإسلام Islam Religion ) ، بتوفير هذه الخدمة ،

وهي الحوار المباشر المركز على الانترنت ، كل شخص لوحده يناقشه طالب علم متخصص في الدراسات الإسلامية والشبهات عن الإسلام ، ويجيبه بما تيسر ،

والحمدلله فقد أسلم أكثر من 900 شخص حتى الان بسبب هذا المشروع العملاق والمفيد ، فإذا طلب منك أحدهم الحوار مع شخص غير مسلم لإدخاله الإسلام ،

أرسل له عنوان الموقع :

http://www.islamreligion.com

ثم لينقر على صورة غرفة المحادثة



Live Help by Chat

تنبيه مهم جدا :

صنعت الغرفة الحوارية مخصصة لغير المسلمين فقط ، فأرجو ألا يشغلهم الأخوة المسلمين بالحوار إلا لحاجة شديدة خاصة بدعوة الآخرين إلى الإسلام .

تحت تصنيف إسلامية, مواقع مفيدة | 4 عدد التعليقات »

أسباب الأزمة المالية العالمية

19 October, 2008 بواسطة admin

أسباب الأزمة المالية العالمية
صوتيات بطاقة الصفحة
  • الموضوع: أسباب الأزمة المالية العالمية
  • اللغة: عربي
  • تأريخ الإضافة: Oct 18,2008
  • المحاضر : محمد صالح المنجد
  • الناشر : موقع طريق الإسلام www.islamway.com
  • مرفقات الصفحة : 1
  • نبذة مختصرة: أسباب الأزمة المالية العالمية : كلمة يبين فيها الشيخ الأسباب الحقيقية والأسرار التي وراء الأزمة المالية العالمية.
  • رابط الوصول : http://www.islamhouse.com/p/179693
مرفقات الصفحة ( 1 )
1.
أسباب الأزمة المالية العالمية.mp3أسباب الأزمة المالية العالمية
9.9 MB
أسباب الأزمة المالية العالمية.mp3تنزيل مادة: أسباب الأزمة المالية العالمية.mp3استماع مادة: أسباب الأزمة المالية العالمية.mp3

تحت تصنيف إسلامية | 3 عدد التعليقات »

موقع ( دم بالمجان ) !

18 October, 2008 بواسطة admin

free blood دم بالمجان

موقع (دم بالمجان ) موقع خدمي إنساني اجتماعي رائع على شبكة الإنترنت يتيح فرصة الحصول على متبرع بالدم للمحتاجين، من خلال مجموعة من المتطوعين، إذ يضع المتطوع للتبرع بدمه، اسمه ورقم هاتفه والمدينة التي يقطن فيها مع فصيلة الدم التي يحملها، بما يتيح للمحتاجين الاتصال به عند الضرورة… وهو يشمل ويخدم معظم دول العالم، من خلال خريطة سهلة باللغتين العربية والانكليزية، أنشأه مواطنان من السعودية هما خلف بن عبدالرحمن الجودي، وعبدالرحمن بن هزاع الجودي.

والموقع لا يهدف إلى الربح، وقليل من الخدمات هذه الأيام لا تهدف إلى الربح، نحن في زمن ينتظر من أي شيء مقابل، حتى ولو كانت ابتسامة عابرة.

يقول أصحاب الموقع :

هذا الموقع وقف لله تعالى نهدف من إنشائه إلى جمع قاعدة بيانات كبيرة جداً تضم العالم بأسره لأسماء أشخاص لديهم الاستعداد للتبرع بالدم في أي وقت يطلب منهم ذلك وفصائل دمهم تكون هذه البيانات في متناول أيدي من هم بحاجة ماسة للدم من مستشفيات وبنوك دم محلية وعالمية ، دون أن يترتب على ذلك أي مبالغ مالية وإنما هم يقومون بذلك طلباً لما عند الله من الأجر والثواب وليس إجباراً على الشخص المسجل لدينا التبرع بالدم لأن هذا العمل متروك للشخص نفسه إذا رغب في الأجر من الله سبحانه وتعالى

جزى الله أصحاب الموقع خير الجزاء ، متمنين لهم التوفيق في عملهم الجليل هذا وللجميع الصحة والعافية .

تحت تصنيف انترنت, مواقع مفيدة | 2 عدد التعليقات »

الفيل والحبل الصغير

17 October, 2008 بواسطة admin

كنت أفكر ذات يوم في حيوان الفيل، وفجأة استوقفتني فكرة حيرتني وهي حقيقة أن هذه المخلوقات الضخمة قد تم تقييدها في حديقة الحيوان بواسطة حبل صغير يلف حول قدم الفيل الأمامية، فليس هناك سلاسل ضخمة ولا أقفاص كان من الملاحظ جداً أن الفيل يستطيع وببساطة أن يتحرر من قيده في أي وقت يشاء لكنه لسبب ما لا يقدم على ذلك !

شاهدت مدرب الفيل بالقرب منه وسألته: لم تقف هذه الحيوانات الضخمة مكانها ولا تقوم بأي محاولة للهرب؟

حسناً، أجاب المدرب: حينما كانت هذه الحيوانات الضخمة حديثة الولادة وكانت أصغر بكثير مما هي عليه الآن، كنا نستخدم لها نفس حجم القيد الحالي لنربطها به.

وكانت هذه القيود -في ذلك العمر– كافية لتقييدها.. وتكبر هذه الحيوانات معتقدة أنها لا تزال غير قادرة على فك القيود والتحرر منها بل تظل على اعتقاد أن الحبل لا يزال يقيدها ولذلك هي لا تحاول أبداً أن تتحرر منه ، كنت مندهشاً جداً. هذه الحيوانات –التي تملك القوة لرفع أوزان هائلة- تستطيع وببساطة أن تتحرر من قيودها، لكنها اعتقدت أنها لم تستطع فعلقت مكانها كحيوان الفيل، الكثير منا أيضاً يمضون في الحياة معلقين بقناعة مفادها أننا لا نستطيع أن ننجز أو نغير شيئاً وذلك ببساطة لأننا نعتقد أننا عاجزون عن ذلك، أو أننا حاولنا ذات يوم ولم نفلح .

حاول أن تصنع شيئاً.. وتغير من حياتك بشكل إيجابي وبطريقة إيجابية !

تحت تصنيف أجمل القصص, تطوير النفس, فلنكن إيجابيين ! | 7 عدد التعليقات »