دليل سلطان للمواقع الإسلامية

قصة فتاة الحاوية

29 May, 2008 بواسطة admin

فتاة الحاوية
بقلم د. ميسرة طاهر

حين ولدت زوجته مولوده الأول تمنى قبل أن تلد أن يكون ذكرا ، ولكنه قبل بتلك البنت على مضض ومنى نفسه أن يكون مولوده الثاني ذكرا، ولكن سرعان ما مضت الأيام وإذا بمشهد الأمس يتكرر اليوم فهو بانتظار أن يأتي أحد ويخبره مبشرا بأن زوجته قد جاءت بولد ذكر ، وكان خبر المولودة الأنثى قد جعل وجهه يسود وهو كظيم ، وبعدها بدأت الزوجة تشعر أن مجيء البنت الثانية صب الزيت على النار وزادت الأمور سوءا بينها وبين زوجها، وبينها وبين أهله ، وبدأت التلميحات تتحول إلى تصريحات ومفادها إن جئت ببنت ثالثة سأتزوج.تواترت الخلافات وزادت حدتها، وحملت وكانت الطامة تلك البنت الثالثة التي سبقت ولادتها تهديدات جديدة من الأب بأنه سيضعها عند حاوية القمامة إن كانت بنتا !

وفعلا بر بوعده وحملها في ليلة ظلماء خارج المنزل ووضعها عند حاوية القمامة وأمها لا تزال لا تقوى على الحركة وعاد وشرر الغضب يتطاير من عينيه.

عاد ليبحث عن مكان هادئ في منزله يؤويه وغفت عينه وبقيت عيون الأم مفتحة وقلبها يكاد يخرج من مكانه كلما سمعت عواء الكلاب الذي يصاحبه بكاء طفلتها الملقاة بجوار الحاوية ، تماسكت وتحاملت على نفسها وخرجت من دارها بعد أن اطمأنت أنه قد نام، وهرولت إليها والتقطتها لتضمها إلى صدرها وأغرقتها بدموعها وعادت بها إلى فراشها.

في اليوم التالي سمعت ما كانت تتوقعه منه : اسمعي يا بنت الناس أنا أريد ولدا وأنت لم تستطيعي أن تأتيني به انتبهي لقد حذرتك مرارا دون جدوى أنا سأتزوج.

وفعلا تزوج وبعد أشهر قليلة حملت زوجته الجديدة وجاءه الولد الذكر ، وبعد أشهر قليلة توفيت ابنته الكبرى.ثم حملت الزوجة الجديدة مرة ثانية وولدت وجاءه الولد الثاني وتوفيت ابنته الوسطى بعد ولادة أخيها .ثم حملت مرة ثالثة وولدت ما أكمل عدد الأولاد إلى ثلاثة وبقيت فقط من زوجته الأولى تلك البنت (بنت الحاوية) .

كبر الأولاد الثلاثة وصاروا شبابا وكبرت بنت الحاوية وأذاق الأولاد أباهم كل صنوف العقوق التي عرفها الناس وتلك التي لم يعرفوها وبقي له من دنياه بعد وفاة زوجته الأولى تلك الفتاة التي حملتها يداه يوما لتضعها بجوار حاوية القمامة والتي أنقذتها يدا أمها رحمها الله من بين أنياب الكلاب الجائعة.وكبر الرجل وضعف وعقه أولاده ورموه ولكن ليس عند حاوية القمامة ….

وحملته تلك الأيدي الضعيفة لبنت الحاوية وأتت به إلى دارها ترعاه بعد أن تخلت عنه أيدي من ظن يوما أنهم سيرعونه….
آوته من نبذها يوما…
ونبذه من كان يتصور أنهم سيؤونه ويرأفون بحاله…
عقه من سعى جاهدا ليراهم …. وبرته من رماها كارها لها فقط لأنها بنت…

بقي أن أقول أعزائي القراء إن بعض أبطال هذه القصة لا يزالون أحياء يرزقون …..؟؟؟

قال تعالى :
( وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ )

( آبَآؤُكُمْ وَأَبناؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعاً فَرِيضَةً مِّنَ اللّهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيما حَكِيمًا )

تحت تصنيف أجمل القصص, إسلامية, التربية, تلميحات للرجل | 2 عدد التعليقات »

تخيل نفسك كمبيوتر !

29 May, 2008 بواسطة admin

تخيل نفسك كمبيوتر Windows XP وكل حياتك أزرار

الحياه ستكون سهلة والمشاكل تنتهي فمثلا :

اعمل لحياتك
refresh

ولغلطاتك
Delete

وللماضي
Clear History

لو أحسست أنك غير متأقلم مع الحياه اعمل
Format

دايما افتح صفحة جديدة في حياتك
New Folder

لو ضاعت منك الحقيقة
Search

ولما تلاقي نفسك ناجح
Save As

لو أحسست بالبرد
MacAfee – Norton

وكل ما تحس ان نمط حياتك بطئ
Restart

ودايما كن مرتبا لأفكارك
Defragments

وأي عقبه تواجهك فلا تيأس
Control + Alt + Delete

لوحسيت انك تهت في الدنيا خلي الصوره واضحة
Win + D

ودايما اعمل جوله داخل نفسك
Alt + Esc

واختر الصح من جولتك
Alt +Tab

واقفل أي صفحه في حياتك لم تعجبك
Alt + F4

وإذا غلطت تراجع
Ctrl+Z

وإذا زعلت من واحد على طول
Shift + Del

تحت تصنيف تلميحات كمبيوترية, طرائف | لا تعليقات »

خمس وعشرون قصة من قصص نجاح المشاهير

24 May, 2008 بواسطة admin


قصص نجاح

هل تبحث عن كتاب جميل جدا فيه 25 قصة من قصص النجاح لأشخاص شقوا طريقهم في هذه الحياة ، وحققوا النجاح الذين يريدونه ؟

في كتاب ( 25 قصة نجاح )

سوف تقرأ كيف نجحت 25 شخصية شهيرة في التحول من الفشل إلى النجاح

يمكنك تنزيل الكتاب مجانا والاستمتاع به من هنا

كما ستجد بعض الكتب والملخصات الإدارية المفيدة لمؤلف الكتاب الأخ رؤوف شبايك ، بارك الله فيه .

تحت تصنيف فن الإدارة, قصص نجاح, كتب | 7 عدد التعليقات »

هل ينجح تارك الدراسة والجامعة ؟

22 May, 2008 بواسطة admin

ليس بالضرورة أن يكون تارك الدراسة والجامعة فاشلا في حياته ، هناك أمثلة كثيرة لأناس ناجحين في الحياة العملية والمالية حصل معهم هذا ،

وهذا ما تجده مفصلا بالصور والأمثلة هنا

قصص نجاح مشاهير تركوا الدراسة والجامعة

أرجو ألا يفهم شخص من هذا الموضوع أن يترك الاجتهاد والتحصيل العلمي بل هي دعوة لاتخاذ القرار الصحيح والنظرة الصائبة مبكرا ورفع الهمة وشد العزيمة
لتحقيق أهداف الإنسان وأحلامه .

تحت تصنيف قصص نجاح | لا تعليقات »

شاشات توقف إسلامية مجانية Free Islamic Screen Savers

22 May, 2008 بواسطة admin

يقدم موقع الباحث الإسلامي شاشات توقف إسلامية مجانية تحتوي على صور وصوتيات إسلامية جميلة رائعة لجهازك :

شاشات التوقف الإسلامية

تحت تصنيف تلميحات كمبيوترية, مواقع مفيدة | 13 عدد التعليقات »

لوحة مفاتيح بسرعة لمساعدتك

20 May, 2008 بواسطة admin

عندما يتعطل زر أو مجموعة أزرار من لوحة المفاتيح الأصلية أو اللوحة بالكامل عن العمل توفر شركة مايكروسوفت كيبورد سحري على الشاشة للكتابة باختيار الحروف عن طريق الماوس

لتشغيل هذا الكيبورد السحري على الشاشة الآن

اضغط على
Start
ابدأ
ثم
Run
تشغيل
ثم اكتب الأمر
OSK
ثم اضغط على
OK
موافق
ستظهر على الشاشه لوحة مفاتيح كاملة يمكنك استخدامها كلوحة المفاتيح العادية تماماُ
باللغتين العربية والإنجليزية
وللتبديل بين اللغة العربية واللغة الانجليزية اضغط
alt + shift

تحت تصنيف تلميحات كمبيوترية | 2 عدد التعليقات »

مدونة ” التنصير فوق صفيح ساخن “

19 May, 2008 بواسطة admin

نظرا لخطورة التنصير على العالم الإسلامي والمسلمين ، وانتشار المنصرين في جميع أنحاء العالم وتعدد أساليبهم في تضليل المسلمين ،

فهذا تعريف بمدونة مشهورة في هذا الباب :

اسم المدونة: التنصير فوق صفيح ساخن

موضوع المدونة الرئيسي: خيبة المنصرين، أخبارهم وفضائحهم

رؤية المدونة: أن تكون أضخم عمل موسوعي متعلق بمكافحة التنصير في فضاء الإعلام الإلكتروني

رسالة المدونة: التعريف بحجم الخسائر التي يتكبدها المنصرون، وحصاد الحسرة والذي تجنيه مشاريعهم ضد الإسلام

شعار المدونة: قوله تعالى بسورة الأنفال الآية 36
{إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ}

أهداف المدونة:

1- توعية المسلمين بحقيقة التنصير وأهدافه الخفية وأساليبه الخبيثة

2- الحث على ضرورة مكافحة التنصير ومشاريعه في المنطقة ومشروعية ذلك

3- نشر غسيل المنصرين القذر والتشهير بنفاقهم والكشف عن وجوههم الحقيقية

4- توثيق تحرك النصارى أنفسهم ضد التنصير من مصادر معلوماتية متعددة

5- التصدي للتضليل الإعلامي التنصيري الموجه ضد الدعوة الإسلامية

6- انشاء قاعدة (تدوين Blogging) ترفع شعار: “مدونون ضد التنصير”

وسائل المدونة:

1- رصد ومتابعة أخبار المنصرين والتنصير في وسائل الإعلام

2- تبويب هذه الأخبار ضمن أقسام مناسبة بالمدونة والأرشيف

3- توثيق المصادر والمراجع للتقارير والموضوعات والأخبار

4- ترجمة ما يمكن ترجمته من مواد

5- الارتباط مع المواقع الدعوية والإسلامية المهتمة بشأن التنصير

كلمة لابد منها: لا نهدف من جمع هذه التقارير والأخبار الإساءة إلى أحد ولا إلى دينه أو معتقده ولكننا نريد تقديم رأي كثير من النصارى أنفسهم في رسالة التنصير وحملاته المسعورة في كل مكان وعلى العالم الإسلامي خصوصاً، إضافة إلى تقديم مادة إخبارية موثقة تكشف حقيقة التنصير للعموم. إننا نفرق بين عقلاء النصارى وبين المشتغلين في التنصير والمتعاونين معه لأن معركتنا هي مع فلول المنصرين وليست مع عموم النصارى ممن لم يظهروا عداوتهم لنا في الدين ولم يظاهروا علينا ولم يحملوا ضدنا السلاح. والله نسأله الهداية لأنفسنا وللجميع وشكراً لزيارتكم الكريمة.

مدونة التنصير فوق صفيح ساخن

تحت تصنيف إسلامية, مواقع مفيدة | 2 عدد التعليقات »

بين اتصالات وموبايلي أنا الكسبان

12 May, 2008 بواسطة admin

كنت أستخدم جوالي على الاتصالات سنين عديدة ، ثم انتقلت إلى موبايلي قبل 5 أشهر حين نزول عرض عدم وجود رسوم اشتراك ،

والحمدلله أحسست بصحة قراري ، حيث وفرت شهريا 45 ريال رسم الاشتراك ، وسنويا 540 ريالا ، وانخفضت مصاريف الجوال بنسبة كبيرة بسبب عروض موبايلي والحمدلله ، وقلت لماذا لا أطور نفسي ولو بربع هذا المبلغ أو جزء منه شكرا لله على هذه النعمة ، وأفيد بعض الجهات الخيرية ، فاشتركت في رسائل زاد المفيدة جدا للمسلم ، حيث ان فيها ربط للمسلم بالاحداث والواقع بشكل طيب جدا

اقرأوا نماذج منها هنا
http://www.zad.ws/?ch=general

والان الحمدلله العرض موجود عند الاتصالات ، تحول من موبايلي لهم وارتح من رسوم الاشتراك لمدة عام !

وبعد عام اقلب الى موبايلي أو إلى زين !

وبعده اقلب الى اتصالات أو زين مادام إلغاء رسوم الاشتراك مطروحا ، حتى يلغى شيء اسمه رسم اشتراك شهري ،

ولن تخسر شيئا الا زيارة بسيطة لهؤلاء وهؤلاء والحمدلله ، لن يتغير رقمك ولا حاجة ،

فقط توفر على نفسك رسم اشتراك لا أرى له أي داعي .

وفقكم الله

تحت تصنيف تلميحات التسوق والشراء | لا تعليقات »

مصروف الأبناء فى الميزان

6 May, 2008 بواسطة lolo

إن من أثقل وأهم المسئوليات على المربين، تدريب الصغار على معرفة الحجم الحقيقي للنقود في حياتنا، ومكانها الصحيح في قلب وحياة المسلم كما أراد الله تعالى له، ويبقى مصروف الجيب الذي تعود الآباء والأمهات على مر الأجيال منحه للأبناء، عادة جيدة استطاع آباؤنا أن يغرسوا فينا من خلالها قيماً حميدة مثل الادخار والتصدق على الفقراء والإقراض الحسن، خاصةً أن المصروف كان ولا يزال مرتبطاً في الأذهان بالحصّالة رمز الادخار والملكية الخاصة عند الصغار.

ويستطيع الآباء والأمهات اليوم أيضاً، ورغم التغير الكبير في شكل الحياة وكثرة المغريات التي يتعرض لها الصغار في عالمهم من اللعب وأصناف الحلوى التي لا تكاد تحصى،إضافة إلى الشكل الاستهلاكي الجذّاب الذي تُعرض فيه السلع عبر الإعلانات والدعاية،أن يَنْفُذُوا من خلال مصروف الطفل المنضبط بين الإسراف والتقتير إلى تأسيس أخلاقيات راقية لديه تجاه المال.

إن مصروف الجيب في واقع الأمر درس في السلوك يتلقاه الطفل، له أهداف تربوية واضحة ومحددة مثل:

– يعتبر مصروف الطفل مجال جيد لتدريبه عملياً على أخلاقيات البذل والعطاء، يقول ابن القيم-رحمه الله- ضمن كلام له عن مهام المربى :” ويعوّده البذل والعطاء، وإذا أراد الولي- المربى- أن يعطى شيئاً-أي للفقير- أعطاه إياه على يده ليذوق حلاوة الإعطاء”، ولعل في مسلك عبد الله بن عمر- رضى الله عنهما- ما يشهد لذلك: “فقد جاء سائل إلى ابن عمر فقال لابنه: أعطه ديناراً”- التمهيد لابن عبد البر 4/256 .

نرى هنا الصحابي الجليل ابن عمر رضى الله عنهما، وهو يعوّد ابنه من خلال هذا الموقف العملي البسيط على أخلاقيات البذل وسخاء النفس بالعطاء في موقف يجمع فيه بين القدوة العملية والتدريب العملي أيضاً للصغير على تلك الفضيلة، وهذه هي الطريقة التربوية المثلى لكي يتعامل الطفل مع القيم التي نريد له أن يتخلق بها، على أنها سلوك عملي وليست مجرد أفكار نظرية،خاصةً إذا كان الإنفاق من مصروفه الشخصي، ولا بأس أن يسأل الأب أبناءه بين الحين والآخر : من تصدّق منكم اليوم بصدقة؟

ربما في المرة الأولى لن يجيبه أحد،ولكنهم سيحاولون بالتأكيد تطبيق الخلق الجيد( الصدقة) الذي يتوقعون أن يسألهم الأب عنه مرة أخرى.

نقاط هامة يجب الانتباه لها
– يتدرب الطفل من خلال الصلاحيات التي يمنحها له الوالدان تجاه مصروفه- على حسن استخدام النقود، و القدرة على المفاضلة بين اختيارات متعددة للإنفاق،وعلى أن يرتب الأوليات في إنفاقها.

– كما يجب أن نلقن الطفل دائماً أن النقود التي في أيدينا وسيلة نهيئ بها لأنفسنا حياة كريمة،ونستغني بها عن الاحتياج للآخرين، ونتعفف بها عمّا في أيدي الناس،ونتقرب بإنفاقها في وجوه الخير إلى الله تعالى، وليست غاية في ذاتها،وان هناك الكثير من الأشياء العظيمة لا تستطيع النقود أن تشتريها، وهناك أشياء لا تباع ولا تقدّر بمال، مثل الفضيلة والشرف والصدق.

– تتيح ملكية الطفل لمصروفه،وإحساسه أن له مال خاص مستقل أن يتدرب عملياً- بتوجيه من الوالدين- على الاقتصاد في النفقة، ولا بأس أن يحفظ قول الله تعالى:” وآت ذا القربى حقه والمسكين وابن السبيل ولا تبذّر تبذيراً،إنّ المبذرين كانوا إخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفوراً”، وكذلك حديث النبي صلى الله عليه وسلم:] ما عال من اقتصد[ مع توصيل المعنى إليه ببساطة، فإذا اشتهى الطفل شيئاً فيه سرف أو أراد أن ينفق مصروفه كله ساعة حصوله عليه؛ ذكّرناه بالآيات أو الحديث الشريف وشجعناه على التطبيق حتى يحبه الله تعالى ولا يتشبه بالشياطين التي عصت الله تعالى ، وحتى لا يقعد فقيرا بلا مصروف بعد أن أنفقه كله في لحظة !!

– إنّ توفير حاجات الطفل،وتلبية طلباته المعقولة والتي من ضمنها منحه مصروف خاص به، له حرية التصرف في إنفاقه،يساعد الوالدين في تنشئته على عزة النفس ومناعة الطبع والاستغناء عن الناس،وهذا الخلق لا يمكن أن يترسخ في نفس الطفل وهو يعانى الحرمان ويشعر بالنقص تجاه الآخرين.

ـ أتح الفرصة لطفلك لاستخدام مصروفه في استكمال بعض أغراضه الشخصية من أدوات مدرسية أو حلوى أو اشتراكات مالية تطلبها المدرسة لتزيين الفصل أو إقامة احتفال رياضي أو معرض مدرسي .. وراقب استخدامه لنقوده الخاصة مع ترشيد ذلك الاستخدام برفق ودون أن يشعر بعبء التدخل الدائم في شؤونه الخاصة، فإن ذلك من شأنه أن ينمى فيه الشخصية المستقلة والشعور الجيد بأنه شخص فعّال وإيجابي في دائرة مجتمعه الصغير.

– لا مانع من استخدام الزيادة فى المصروف كوسيلة جيدة من وسائل الحفز والتشجيع على السلوك الجيد أو المكافأة على الإنجاز،وكذلك يستخدم أسلوب الحرمان من المصروف أو الخصم منه كوسيلة من وسائل العقاب التي تجدي كثيراً مع الأبناء.

ولنحذر من الإغداق غير المنضبط :

فزيادة مصروف الطفل بلا ضابط تكون وبالاً عليه خاصة في كبره، على الرغم من أن الآباء والأمهات، وأحيانا الأجداد والجدات قد يقعون في هذا الأمر بدافع من الحب الجارف للطفل، أو لسبب مؤلم يتعلق به مثل اليتم أو المرض أو الإعاقة، ولكن الإغداق المادي على الطفل وتلبية جميع رغباته ليس هو المرادف الصحيح لحبنا الصادق له ولرغبتنا الحقيقية في إسعاده، فهذا الأسلوب فى التعبير عن الحب، لا يبني شخصية الطفل بطريقة إيجابية، إذ يضعف التدليل إحساسه بالمسئولية، ويدفعه إلى التفكير في ذاته فقط، أي ينتج طفلاً أنانياً، لا يعرف سوى أنّ طلباته واجبة النفاذ.

كما أن الإفراط في العطاء المادي له، قد يدفعه إلى السرقة إذا لم تتحقق رغباته عندما يكبر، ويرتفع ثمن ما يرغب فيه من أشياء، ويجد الوالدان صعوبة في الاستجابة لها مادياً.

إذن، علينا كآباء أن نضع حدوداً لرغبات أطفالنا، وللعطاء المادي لهم المتمثل في المصروف اليومي، وعلينا أيضاً أن نتوقع أن الأبناء لن يسعدوا بهذه الحدود، وقد يضيقوا بها ذرعاً،وذلك أمر طبيعي ومؤقت سرعان ما يزول…

وتبقى القيمة الجيدة التي غرسناها في نفسه الصغيرة
والمعروف الذي درّبناه على أدائه بطريقة عملية
والفرحة التي أدخلناها على قلبه الصغير
والعزة والكرامة التي تولدت ونمت في نفسه، والتي لا يصلح أن تنفك عن أبناء المسلمين.

تحت تصنيف التربية, تلميحات للرجل, تلميحات للمرأة | لا تعليقات »

منزل الأحلام ….. كيف تنظمه ؟!

6 May, 2008 بواسطة lolo

اذاكنت تمتلك منزلاً قديماً أو انتهيت من بناء منزل جديد ، أو حتى ما زلت تخطط لبناء منزل في المستقبل , يمكنك في كل الحالات أن تجعل من منزلك مكاناً يحقق أحلامك بقليل من التخطيط السليم .

لنتفق أولا على أن مشكلات التخزين تعد واحدة من المعضلات التي تواجه قاطني المنازل بمختلف أنوعها .
ومن ثم فان المنزل الذي لا يحتوي على نظام تخزين مناسب يعطي شعوراً بالفوضى والإرباك يشكل قد يفسد على الساكن فرحته بمنزله الجديد،ويتحول إلى مصدر للضيق .
ومن الممكن وضع نظام تخزين يناسب ميزانية كل شخص ، وفي الوقت نفسه يخدمه بشكل متكامل ،ويجعل من المنزل مكاناً للراحة والسكون .

وهناك أهداف متعددة يجب أخذها في الحسبان عند وضع نظام تخزين بالمنزل ، منها أن تكون مهيأة لاستغلال كل جزء من المنزل ومساحته الأفقية والعمودية . وتخصيص أمكنة تحتوي على كل اللوازم المطلوبة يمكن الوصول إليها بسهولة وأن تكون أماكن التخزين ذات قابلية مضاعفة للتخزين . وإيجاد مساحة أضافية يمكن استغلالها للأنشطة الحياتية الأخرى في المنزل .
وعند التخطيط لعمل دواليب التخزين في الغرف المختلفة لا بد من مراعاة أعمار الساكنين وحاجاتهم ومساحة كل غرفة وكيفية استعمالها ومدى أهميتها اليومية .

فدواليب غرفة الطفل أو الرضيع يجب إن تتوافر بها الإمكانات التالية :
*تمكين الأم أو المربية من الوصول إلى كل حاجات الطفل في وقت قصير وبأقل جهد .
*أن يكون نظام التخزين مؤقتاً ليناسب الطفل في مراحل نموه ، ومرناً بحيث يتسع لكل احتياجاته الحالية والمستقبلية .
*أن يسهل على الطفل نفسه الوصول إلى أغراضه حتى لا يحتاج للاستعانة بكرسي أو سلم قد يعرضه للسقوط .
*تهيئة الغرفة لتكون صالحة لممارسة كل أنشطته ، مثل وجود مكان للمذاكرة وللعب بالإضافة إلى استقبال أصدقائه .

أما غرف كبار السن فيراعى فيها :
• القدرة على الوصول إلى الأغراض المختلفة دون الحاجة إلى الاستعانة بسلم أو كرسي قد يعرض المسن للسقوط .
• جعل أماكن تخزين الأدوية قريبة من المسن ، وفي الوقت نفسه بعيدة عن أيدي الأطفال.
• القابلية للتعديل بحيث تمكن المسن من استخدام كرسي متحرك ليسهل عليه الوصول الى مايحتاج إليه دون الاستعانة بالآخرين .

ولا ينبغي أن تقتصر أنظمة التخزين السليمة على غرف النوم أو المعيشة فقط ، بل تتعامل أيضا مع المطابخ والحمامات وتراعي في تصميمها ما يلي :
*وضع الأدوات المستخدمة يومياً في متناول مستخدميها بسهولة .
* احتواءها على مكان لتخزين المؤونة في مكان قريب لتوفير الجهد والوقت .
* أن تحتمل الزيادة في حالة وجود ضيوف أو زيادة عدد مستخدميها .
* تناسق الألوان والمواد المستخدمة في صناعة نظام التخزين مع الشكل العام للوحدة .
* أن تتحمل المواد الداخلة في صناعة الأنظمة كثيرة الاستخدام .
ولتحقيق هذه الفوائد على أفضل وجه يفضل استشارة متخصص في نظام التخزين ، تماماً كما تستشير مهندس بناء أو ديكور ,لأن المنزل الصالح للاستعمال ليس الأجمل أو الأكثر اتساعاً فقط بل الذي ترتاح إلى كل جزء فيه ويجعل حياتك اليومية أسهل ويوفر عليك الوقت والجهد.

تحت تصنيف تلميحات التسوق والشراء, تلميحات للرجل, تلميحات للمرأة | تعليق واحد »

« المواضيع السابقة