دليل سلطان للمواقع الإسلامية

ابتعد عن الناس المعقدين

6 March, 2008 بواسطة admin

knots عقدة

جميعنا يعلم أن الحياة اسهل بكثير إذا لم نتعامل مع هؤلاء الناس المعقدين , حيث لا نستطيع أن نتفاداهم . انك تعرف عمن أتحدث .

الشيء الغير جيد هو أن تتخلى عن شيء أنت بحاجته , تريده أو تستحقه , بسبب عادات هؤلاء مثل :الفضاضة والبغض والنكد والامبالاة .

نعم أن مااعنيه هي العادات , فإذا تعبت من تصرفاتهم , فاقطع وعدا لنفسك بان تنظر نظرة ايجابية إلى نفسك , لا يمكنك تغييرهم , ولكن باستطاعتك أن تغير أفعالك وتصرفاتك معهم , واخيرا كيف يؤثرون على حياتك .

الأخبار الجيدة والأخبار السيئة :
الناس المعقدين تدربوا وتعلموا أن يستخدموا نفس الأساليب في تصرفاتهم منذ أن كانوا اطفالا . في الحقيقة . تم مكافأتهم على سلوكهم السلبي في كل حياتهم . السلوك المعقد اشتغل فيهم منذ طفولتهم والأكثر أهمية انه استمر معهم في سن البلوغ .

انا اؤمن بان اغلبيتنا ولدنا مزودين بالقدرة والرغبة في أن نحب وان نحب أيضا , مثلما ننمو ونتعلم أن نرد على الرسائل الشفوية والبصرية , ونحن نبدأ في تعديل سلوكنا للحصول على الاجابات الاجابية التي نريدها .

الأطفال الذين بإمكانهم أن يتلاعبوا بوالديهم يتعلمون مشاعر الاستمتاع بالقوة والتحكم والسيطرة على والديهم .

لعبة الحياة تتمركز حول ” الحصول على جميع حاجاتنا ” وانت بالتأكيد جزء من اللعبة , اننا نكافئ الناس المعقدين باعطائهم كل احتياجاتهم ,. فكر فيها , إذا كان سلوك شخص ما غير ملائم أو غير مقبول بالنسبة لك , فاسأل نفسك في أي الأحوال يمكن أن أكافئ سلوكه السلبي .

على سبيل المثال :

تربح جينيفر نفس الجائزة في مدرستها الجديدة ,. بعض الاطفال يتحدثون معها بينما الآخرون يسخرون منها , وطلبت أن تبقى في الفصل أثناء الاستراحة ولكن الأستاذة رفضت واخيرا تتعارك وتدفع فتاة إلى الأرض , تقول لها المدرسة أن العراك ضد القوانين وعليها أن تبقى في الداخل , ماذا تعلمت جينفير ؟ سألت المدرسة باحترام في أن تبقى في الفصل ولكن لم تحصل على ما أرادته , دفعت شخص ما وتمكنت من الحصول على ما تريده .

لدينا ثلاث خيارات للرد على الآخرين في كل وقت :

1- نكن ايجابييين
2- نكن سلبيين
3- نتفاداهم أو نتجاهلهم

يرى الناس الصعبين أن التجنب رد فعل ايجابي , وعندما نهمل سلوكا غير ملائم وغير مقبول فسيتكرر حدوثه مرة بعد مرة . بسبب تجنبنا نوحي إلى الناس الصعبين باننا راغبون لقبول سلوكهم .

ماذا يريدون بالفعل ؟
الناس الصعبين يريدون القيام بالعمل الخاص بهم , وفي الوقت المناسب لهم وبطريقتهم الخاصة بدون أي تدخل , بالاضافة إلى ذلك , يتوقعون التعاون من الأشخاص الذين يحيطون بهم – حيث سيعملون بجد في الوقت الاضافي – مع تأكدهم أن هذه الأهداف تتحقق , ولا يرون أن أي شيء غير مقبول في هذه التوقعات .

يوجد منهم القليل الذين يعترفون بان تصرفاتهم غير ملائمة ,. ولديهم القليل من الرغبة أو الحافز في تغيير عاداتهم .

ماذا يمكن أن نفعله حيالهم ؟

إننا نتعلم الكثير من الناس الصعبين , حيث نتحمل سلوكهم ومواقفهم وذلك جزء من الحياة , يجب أن نوقف مشاعرنا ونبتلع كلماتنا , ونقدم التنازلات حتى ولو لم نتلقى أي شيء في المقابل . وان نساوم حتى إذا حصلنا على 10% مقابل 90% بدلا من 50% 50 % , حتى قد نسأل عن قدراتنا التي تتعلق باتصالنا مع الآخرين ونستنتج بانه ” من المحتمل أن نكون نحن المخطئين ”

بما اننا لا نستطيع أن نغير الناس الصعبين , فإننا نستطيع أن نغير من أنفسنا ومن ردة الفعل الخاص لهذا السلوك .

إنهم بحاجة إلى تعاوننا و الابتعاد عن التهديد , والسيطرة ومعالجتنا له مرارا وتكرار للصراط المستقيم .

في معظم علاقاتنا فإننا نعالج أنفسنا بالطريقة التي نسمح لأنفسنا أن نعالج بها .

الأخبار الجيدة هي تلك التي نكون فيها جزء من المسئولية عندما يكون باستطاعتنا أن نفعل شيئا لصنع وتعديل العلاقات حيثما تم العلاج باحترام .

هذه أخبار جيدة عندما نركز على أنفسنا والتغييرات في سلوكنا الخاص وردود أفعالنا، بامكاننا البدء في السيطرة على كيفية معالجة الآخرين لنا .

خذ خطوة ايجابية من اليوم !

تأمل في اثنان من الناس الصعبين في حياتك .

ميز سلوك هؤلاء الناس الصعبين .

اسأل نفسك هل بامكانك أن تكافئ هؤلاء الناس الصعبين ؟

هل يصفك الآخرون على إنك شخص صعب ؟ إذا كان الأمر كذلك , ماذا يقولون ؟

بقلم : وليد الشعيبي
مدرب في تفعيل الموارد البشرية

تحت تصنيف تطوير النفس, فلنكن إيجابيين ! | لا تعليقات »

المواضيع التالية »