دليل سلطان للمواقع الإسلامية

عشر خطط للمحافظة على المرتب الشهري‏

11 November, 2008 بواسطة admin

empty wallet محفظة خالية

أكثرنا يعاني من موضوع الفوضى في التحكم في الدخل الشهري و عدم استطاعته التوفير ..
و لهذه المشكلة أسباب واضحة تتعلق بطريقة التعامل مع الدخل الشهري ..
وفي هذا الموضوع عشر خطط لتيسير أموركم المالية و حفظ نقودكم ..

الخطة الأولى : الصدقة
كما قال المصطفى صلى الله عليه وسلم ( ما نقصت صدقة من مال وما زاد الله عبدًا بعفو إلا خيرًا وما تواضع أحد لله إلا رفعه الله )
وذلك بطريقة الاستقطاع الشهري فتستقطع من راتبك لحساب أحد أقاربك المحتاجين فترسل له شهريا 5% من راتبك ،
و إن لم تجد فتستقطع ذلك لأحد الجمعيات الخيرية …
وستجد أثر ذلك بإذن الله ببركة في مالك حيث أن الصدقة تجنبك كثيراً من أقدار الله المؤلمة التي تأكل كثيراً من راتبك
كمرضك ومرض أهلك . قال صلى الله عليه وسلم ( داووا مرضاكم بالصدقة )

الخطة الثانية : تخلص من الديون
لقد استعاذ الرسول صلى الله عليه وسلم من ( غلبة الدين وقهر الرجال ) فاحرص أن تفر من الدين فرارك من الأسد ..
اجلس مع نفسك و احسب ديونك و اكتبها في سجل خاص ، وكلما توفر عندك مبلغ سدد غريمك ولا تؤخره .
لو كان الدين هيناً لغفره الله للشهيد ، في الحديث ( يغفر للشهيد كل ذنوبه إلا الدين ) .

الخطة الثالثة : اصرف نصف راتبك وادخر النصف الآخر
افتح حساباً آخر في بنكك وحول له كل شهر 50% أو 40% من مرتبك . فإن لم تستطع فابدأ بالتدرج 10% ثم 15% في
الستة أشهر التالية ثم 20 % وهكذا حتى تصل لهدفك وهو ادخار نصف دخلك الشهري .

الخطة الرابعة : إذا اشتهيت شراء شئ فأجله أسبوعاً أو شهراً
وذلك لأن النفس البشرية كالطفل إن رغب بشئ يريد الحصول عليه آنياً ، ولكن إن أخرت الشراء لشهر ستجد أن الرغبة قد خفت أو زالت .
وقد ورد أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال لجابر لما رأى معه لحماً : ما هذا يا جابر ؟ فقال ج ابر : اشتهيت لحماً فاشتريته .
فقال عمر : أوكلما اشتهيت اشتريت ؟؟!! ..

الخطة الخامسة : اجعل لزوجتك مصروفاً ثابتاً
فإن سحبها على المفتوح يؤدي لتآكل أموالك وأنت لا تدري …
أعطها مبلغاً ثابتاً يكفيها شهرياً وأعلمها أن هذا راتبها تلبس منه و تتزين منه وتهدي وتتصدق منه .
علمها الاقتصاد و التوفير بهذه الطريقة ..
إن طلبت منك زيادة في شهر فأخبرها أن لا مانع أن أقدم لك مصروف الشهر القادم أو جزء منه . .
ومع الوقت سترتاح أنت من المطالبات المتكررة ، و ترتاح هي من مطالبتك في كل مناسبة . .
ولا تنس أن تزيد مصروف رمضان ، ولا تنس أيضاً أن تزيد لها مصروفها مع كل زيادة في راتبك بنفس نسبة الزيادة براتبك . فقد قال
الرسول صلى الله عليه وسلم ( خيركم خيركم لأهله )

الخطة السادسة : أسكن في بيت يناسب دخلك
المنزل الكبير يكلف أكثر فأرضه أغلى وبناءه أكثر تكلفة وحين تسكنه ، يكلف كهرباء أكثر ويحتاج إلى خادمة أو خادمتين لتنظيفه ، وهذا كله يأكل راتبك الشهري ويجعلك أسيراً لهذه المصاريف .
الحل : انتقل لمنزل أصغر يجمعكك أنت وأبناءك فتعيش وإياهم متقاربين،يرى بعضكم بعضاً ويسمع بعضكم صوت بعض بدل المنزل الكبير الذي يعيش كل ولد في غرفة خاصة لها حمّامها لا تراهم إلا لماماً ، فتفقد التواصل مع أهل بيتك وتفقد مدخراتك وتعيش مدة طويلة تسدد قسطاً يلتهم معظم مرتبك الشهري بسبب هذا البيت الكبير ..
وأهمس بأذنك : ( حينما تغلق الأبواب تتساوى الأحياء ) !
فلا فرق بين من يعيش في شمال المدينة أو جنوبها حينما يغلق الجميع أبواب البيت عليهم . .
حينما تقتنع بذلك ستتخلى عن الشراء في الأحياء الفخمة .. فسعر الأرض فيها يعادل سعر منزل صغير في حي متوسط ..

الخطة السابعة : لا تشتري سيارة جديدة
تفقد السيارة ما يقارب 10% من قيمتها يوم خروجها من المعرض .
وتفقد السيارة من 30% إلى 40 % من قيمتها خلال سنتين .
وكل هذا الانخفاض في قيمتها هو ما ستخسره من راتبك لو أنك اشتريتها جديدة ..
إذاً اشترها وقد مضى عليها موديل أو موديلين ستجد أنك وفرت مبلغاً من المال أنت أحوج إليه من وكيل تويوتا !!
همسة : تنخفض قيمة السيارة المستعملة بشكل كبير لما يصدر شكل جديد من الموديل الجديد ،
هنا فرصة جميلة بالنسبة لك لتحضى بسيارة قد فقدت نسبة كبيرة من قيمتها ..
ولا يغرك نظرة الناس فإنهم لن يفيدوك حينما ينفد راتبك في منتصف الشهر و لديك سيارة من الشكل الجديد ..!

الخطة الثامنة : لا تتنزه في السوق ولا تدخل السوبرماركت إلا بقائمة للمشتريات ولا تدخله وأنت جائع !
النزهة لها أماكن كثيرة يمكن أن تستمتع فيها أنت وعائلتك ، لكن السوق ليس أحدها ..
خاصة إذا كنت ممن يتسائل عن سبب نفاد مرتبه في منتصف الشهر ..
واجعل زوجتك تكتب لك قائمة بمشتريات البيت ولا تحد عنها ، وقاوم رغبتك بشراء أي شئ لم تكتبه لك .
تتنافس الشركات في وضع بضاعتها في ستاندات العرض الأمامية و هذا لتصطاد الزبائن القادمين بلا قائمة مشتريات ..
لذا كن فطناً ولا تسمح لهم في مشاركتك في رزق أبناءك .

الخطة التاسعة : لا تشتري شيئاً إلا نقداً
ابتعد عن جحيم التقسيط فلقد أهلك أمماً ونحن على طريقهم … ولا تغرك الدعايات الجذابة المغرية ..
فإن قررت شراء شئ فعود نفسك أن توفر له حتى تكتمل قيمته ..
و لا تكن صيداً سهلاً لشركات التقسيط ..
همسة : لا ترتكب التقسيط إلا في أمرين : منزلك و مهر زوجتك ..

الخطة العاشرة : جد لك دخلاً آخر
ابحث عن عمل مسائي أو عمل حر لتدعم دخلك الشهري ..
ولكن تجنب المغامرات التجارية غير المحسوبة كالمضاربة في سوق الأسهم و الاستثمار في الشركات التي توزع أرباحاً فاحشة فكلها تأكل مدخراتك كما تأكل النار الهشيم ..

أتمنى أن تكون هذه الخطوات المختصرة معينة لكل شخص يريد تنظيم أموره المادية …

و لا أفرغ الله لكم جيباً

تحت تصنيف تلميحات التسوق والشراء, تلميحات للرجل, سيارات | 4 عدد التعليقات »

نصائح للاستفادة القصوى من أموالك المدفوعة مقابل الوقود

6 June, 2008 بواسطة admin

هذه النصائح هي من رجل يعمل في مجال النفط منذ أكثر من 31 سنة .. الرسالة فيها الكثير من الكلام عن خبراته الشخصية و طبيعة عمله لذلك اختصرتها للفائدة.

1. لا تشتر أو تعبئ عربتك بالوقود إلا في ساعات الصباح الأولى حين تكون درجة حرارة الأرض في أدنى حد لها.
تذكر أن محطات الوقود تدفن خزاناتها تحت الأرض و كلما انخفضت درجة حرارة الأرض كلما زادت كثافة الوقود و العكس صحيح فكلما زادت الحرارة تمدد الوقود لذلك إن اشتريت الوقود بعد الظهر أو في المساء الليتر الذي تشتريه ليس بليتر كامل.

في مجال عمل البتروليات الكثافة الجزئية و درجة الحرارة للوقود أو الديزل أو وقود الطائرات أو الإيثانول أو منتجات الوقود الأخرى تلعب دورا كبيرا. فارتفاع الحرارة بمقدار درجة واحدة له تأثير كبير وأمر مهم في هذا العمل يحسب حسابه و تتم معادلته و لكن محطات الوقود العادية ليس لديها مقاييس لمعادلة فروقات درجة الحرارة في مضخاتها.

2. عند التعبئة لا تضغط يد المضخة على أقصى سرعة, وكما تلاحظ هناك ثلاث درجات لسرعة الضخ في يد المضخة … ‘بطيء .. وسط .. و سريع’. بالتعبئة على السرعة البطيئة تقوم بتقليل الأبخرة التي تتكون أثناء الضخ. الفائدة من ذلك هي أن كل خراطيم ضخ الوقود تحتوي على خاصية حبس واسترجاع الأبخرة المتصاعدة أثناء التعبئة و ضخ الوقود بسرعة سيؤدي إلى تحول المزيد من الوقود إلى بخار يتم سحبه و إعادته لخزان الوقود الرئيسي تحت الأرض فتجد في النهاية أنك لم تحصل على كامل كمية الوقود المشتراة.

3. من أهم النصائح … عبئ خزان وقودك و هو نصف فارغ … و السبب هو إن الوقود يتبخر بشكل أسرع مما يتصوره المرء و كلما قلت كمية الهواء الموجودة في خزان الوقود كلما قلت كمية الوقود المتبخر .. لهذا السبب تجدون أن خزانات الوقود العملاقة في محطات التخزين لها سقوف عائمة تعوم على سطح الوقود فتعمل على إلغاء الفراغ بين سقف الخزان و الوقود و تقليل التبخر.
و بعكس محطات الوقود العادية كل صهاريج الوقود التي تتم تعبئتها من المحطات الرئيسية تتم معادلة فروقات درجة الحرارة فيها لتكون الكمية المعبأة صحيحة.

4. أمر أخر .. إذا كان هناك صهريج وقود يقوم بتفريغ حمولته في المحطة التي تنوي التعبئة منها فلا تعبئ منها في نفس الوقت لأن عملية تفريغ الصهريج في خزانات المحطة الأرضية سيؤدي إلى تقليب الأوساخ المترسبة في قاع الخزان و دخول بعض منها لخزان سيارتك مما قد يتسبب بأضرار لها.

أتمنى أن تساعدكم هذه النصائح في الاستفادة القصوى من أموالكم المدفوعة مقابل الوقود.

تحت تصنيف تلميحات التسوق والشراء, سيارات | 2 عدد التعليقات »

خرائط مجانية لجوالك من نوكيا

22 March, 2008 بواسطة admin


خرائط نوكيا

يوفر لك تطبيق خرائط نوكيا خرائط مفصّلة ومجانية* للمناطق والطرقات، ويضعها كلها في متناول يديك. يسمح لك اختبار تصفّح المواقع العالمية هذا بالتقريب لمشاهدة أي وجهة تختارها من أي مكان في العالم. مع خرائط مجانية لأكثر من 150 بلداً، ومع 15 مليون مكان هام محمّل مسبقاً، يمكنك تنظيم رحلتك من شارع إلى آخر، ومن مدينة إلى أخرى.

تتوفر أيضاً مميزات إضافية اختيارية مثل نظام الملاحة الشامل. شراء مميزات الملاحة يعزّز قوة نظام الملاحة GPS، ويمنحك توجيهات صوتية ومرئية مفصّلة وشديدة الوضوح. إذا لم يكن جهازك يحتوي على نظام GPS داخلي، يمكنك عندها استعمال وحدة GPS خارجية.

للحصول على صورة شاملة لوجهتك، يمكنك شراء دليل المدن الغني بالمعلومات من Berlitz، ودليل Insight Guides وغيرهما الكثير، مع نصائح موثوقة ترشدك إلى أين تذهب وماذا تفعل والتي تصبح جزءاً من تجربتك في البحث في تطبيق خرائط نوكيا.

الجوالات التي تدعم تطبيق الخرائط هذا تجدها بصورها هنا

ولمعلومات مفصلة حول هذه الخدمة الجميلة انقر هنا

* قد يفرض مزوّد الخدمة رسماً على قيمة البيانات المنزلة.

تحت تصنيف انترنت, سيارات, مواقع مفيدة | 7 عدد التعليقات »

الوصايا الذهبية قبل الرحلات الطويلة بالسيارة

1 February, 2008 بواسطة admin

هناك اتفاق بين خبراء السلامة والأمن على الطرق السريعة وخبراء صيانة السيارات على ضرورة تعامل السائق بحرص كبير مع سيارته قبل الانطلاق في رحلة طويلة وبخاصة تلك الرحلات التي يتم قطعها مع اقتراب مواسم الأعياد والعطلات الطويلة التي تقطع فيها السيارة مئات الكيلومترات من أجل العودة إلى مسقط رأس صاحبها مثلا.

وتشير الدراسات التي أجريت في هذا المجال إلى أن أغلب الحوادث أو المشكلات التي يتعرض لها السائقون على الطرق السريعة أثناء الرحلات الطويلة تنجم عن عدم الاهتمام بإعداد السيارة على الوجه الأمثل لتلك الرحلات التي تختلف بالتأكيد عن الاستخدام اليومي للسيارة في الرحلات القصيرة داخل المدن.

وقد اتفق الخبراء على مجموعة من النصائح العامة التي يجب الالتزام بها لإعداد السيارة قبل القيام برحلة طويلة على الطرق السريعة.

التأكد من وجود دليل المستخدم:

من الضروري التأكد من وجود دليل المستخدم قبل الانطلاق في الرحلة الطويلة باعتباره أفضل مصدر للمعلومات الأساسية المفيدة التي يمكن أن تساعدك في مواجهة أي طارئ تتعرض له السيارة قبل أن تلجأ إلى طلب النجدة الفنية على أحد الطرق السريعة.

فحص مستوى الماء ومادة منع التجمد في المحرك:

من المهم جدا التأكد من وصول مستوى المياه في دائرة التبريد إلى المعدل المطلوب قبل بدء الرحلة الطويلة حتى لو كانت في فصل الشتاء لأن انخفاض درجة حرارة الهواء لا يعني أبدا أن حرارة المحرك لن ترتفع أثناء الرحلة. وبالطبع فإن ارتفاع درجة الحرارة فوق المستويات المقررة من المخاطر الشديدة التي تهدد محرك السيارة.

وربما يجب أيضا الاحتفاظ بزجاجة مياه احتياطي ربما تحتم الظروف استخدامها لزيادة كمية المياه في دائرة التبريد.

إذا كانت الرحلة ستتم ليلا، وفي ظروف مناخية يمكن أن تنخفض فيها درجة الحرارة إلى الصفر يجب التأكد من مستوى مادة منع التجمد التي يتم إضافتها إلى المحرك حتى تمنع تجمد الوقود في السيارة، وبخاصة عندما تضطر إلى التوقف قليلا سواء في الاستراحات المنتشرة على الطرق السريعة أو لأي سبب طارئ.

ومما يزيد من أهمية هذه الخطوة أن دورة التبريد ومادة منع التجمد مشتركة وهو ما يعني أن أي تسرب في مادة منع التجمد سيؤدي إلى انخفاض مستوى المياه في دورة التبريد وهو ما يقود إلى ارتفاع درجة حرارة المحرك وما يترتب على ذلك من أضرار كبيرة.

فإذا كان مستوى مادة منع التجمد أقل من درجة الحد الأدنى الموجودة على المؤشر يجب البحث عن وجود تسرب في هذه المادة قبل الانطلاق ووقفه.

التأكد من سلامة البطارية:

للأسف الشديد لا توجد طريقة تخبرنا باقتراب عمر البطارية من نهايته وغالبا ما يحدث هذا بصورة غير متوقعة ودون إشارة سابقة، ورغم ذلك يلاحظ أن قوة سحب المحرك أقل مما كانت عليه من قبل فربما تكون البطارية هي السبب وأنها شارفت على نهايتها، وبشكل عام فإن العمر الافتراضي للبطارية الجديدة يتراوح بين عامين وخمسة أعوام، لذلك إذا كان عمر البطارية يتراوح بين أربعة أو خمسة أعوام يجب استبدالها بأخرى قبل بدء الرحلة، كما يجب فحص البطارية بالنظر لأن وجود أملاح مترسبة على جسمها الخارجي أو تسرب للحامض الخاص بها أو تشققات يعني أنه لا يمكن الاعتماد عليها في رحلة طويلة.

تغيير مرشح الهواء:

من المهم جدا التأكد من كفاءة مرشح الهواء قبل الانطلاق في رحلة طويلة. بالطبع هناك عمر افتراضي لأي مرشح سواء كان يقاس بعدد الكيلومترات أو بالفترة الزمنية فإنه من المهم إذا لم يكن سائق السيارة يعرف على وجه الدقة الموعد المفترض لتغييره أن يقوم بالفعل باستبداله قبل بدء أي سفر طويل لأن وجود غبار كثيف في المرشح يؤدي إلى ضعف قوة سحب المحرك، ويزيد استهلاك الوقود.

فحص مكونات أنظمة التعليق والتوجيه:

في الرحلات الطويلة من المهم جدا أن تكون مكونات أنظمة التعليق والتوجيه في أفضل حالة، وللأسف الشديد فإن عمليات فحص وإصلاح هذه المكونات تتم بشكل أساسي في مراكز الصيانة.

ورغم ذلك فهناك مجموعة من المؤشرات التي يمكن رصدها بالعين المجردة للتأكد من سلامة هذه الأنظمة دون الحاجة إلى الذهاب لمركز صيانة منها رصد أي اهتزازات زائدة أثناء السير أو صدور ضوضاء غير معتادة من أجزاء السيارة وأخيرا سير السيارة في مسار متعرج دون إرادة السائق. وفي حالة وجود مثل هذه الإشارات يجب الذهاب إلى أي مركز صيانة قبل بدء الرحلة لإصلاح أي خلل في مكونات أنظمة التعليق والتوجيه.

فحص وتغيير الزيوت:

الزيوت تمثل العامل الرئيس في ضمان أداء سلس لمختلف الأجزاء الميكانيكية في السيارة بداء من المحرك وحتى المكبح، ولذلك يجب إعطاء عناية خاصة بحالة الزيوت قبل الانطلاق في السفر الطويل، ويوصي الخبراء بأن يتم تغيير زيت المحرك حتى إذا كان لم يكن موعد تغييره قد حل، وذلك لحماية المحرك وإطالة عمره خاصة، وأن الرحلات الطويلة والسرعات العالية تتطلب أفضل أداء للزيت، فإذا كانت السيارة قد قطعت 2000 كلم منذ تغيير الزيت في المرة السابقة ويتبقى 1000كلم قبل تغييره فإن الخبراء يوصون بتغييره قبل الرحلة لأن ذلك أفضل للمحرك، كما يجب التأكد من مستويات الزيوت الأخرى مثل زيت المكبح وزيت صندوق التروس.

تجنب وضع أمتعة على سطح السيارة:

تزداد مقاومة الهواء للسيارة في حالة وضع الأمتعة على سطحها، مما يجبرها على استهلاك وقود أكثر علماً أن 50 في المائة من قدرة المحرك تذهب سدى بسبب مقاومة الهواء، كما يفضل إغلاق النوافذ أثناء السير على الطرقات السريعة إذا كانت مزودة بمكيّف.

استبدال الإطارات إذا كان عمرها الافتراضي قد اقترب على الانتهاء:

فالبعض يقع في خطأ عدم تغيير الإطارات إلا عندما تتلف تماما رغم أن التغيير المنتظم للإطارات عنصر أساسي من عناصر القيادة الآمنة، وتوصي شركات الإطارات بتغييرها كل 9600 كلم حتى يتم تفادي الحوادث الخطيرة التي تنجم عن الانفجار المفاجئ للإطارات.

أما إذا كان المتبقي من عمر الإطار الافتراضي أقل من طول الرحلة المفترضة فيجب تغييرها قبل الانطلاق خاصة وأن الرحلات الطويلة والقيادة السريعة تتطلب أعلى مستوى من كفاءة هذه الإطارات.

اختيار الإطارات المناسبة:

يجب التأكد من ملاءمة الإطارات لطبيعة الفصل الذي ستقوم خلاله بالرحلة. فمن المعروف أن هناك تنوعا كبيرا في الإطارات المتاحة في الأسواق حاليا بما يتلاءم مع طبيعة الظروف المناخية القائمة.

فالإطارات المخصصة للاستخدام في فصل الشتاء مصممة لتوفير أقصى درجات الأمان والسيطرة على السيارة خلال القيادة في ظل الظروف المناخية الشتوية مثل هطول الأمطار الغزيرة أو تساقط حبيبات الجليد التي تجعل الطرق زلقة. في حين أن الإطارات التقليدية التي يمكن استخدامها طوال العام فهي مصممة لتحمل السير لمسافات أطول وبخاصة في ظل حرارة الصيف الملتهبة التي تجعل درجة حرارة الطرق الاسفلتية تقترب من المائة.

ضرورة فحص ضغط الهواء في الإطارات:

وقد كشف تقريرلاتحاد منتجي المطاط والإطارات في الولايات المتحدة إلى أن انخفاض ضغط الهواء في الإطارات هو العدو الأول لقادة السيارات على الطرق وبخاصة السريعة منها، فانخفاض معدل ضغط الهواء في الإطار يؤدي إلى زيادة استهلاك الوقود بما يعني خفض المسافة التي يمكن قطعها بكل جالون وقود.

كما أن انخفاض الضغط في الإطار يقلل القدرة على التحكم في السيارة على الطريق وبخاصة في حالة السرعات العالية. ولذلك فإن التوقف لمدة دقائق قليلة عند أول محطة خدمة على الطريق من أجل فحص مستوى ضغط الهواء في الإطارات يعني حماية الأرواح وتوفير المال.

فحص زوايا واتزان الإطارات:

قبل الانطلاق في رحلات طويلة يجب فحص زاويا واتزان الإطارات تحسبا لأي طوارئ على الطريق خاصة وأن السرعة تكون عالية أثناء تلك الرحلات الأمر الذي يتطلب الحفاظ على أعلى مستوى لاتزان السيارة.

كما أن ضبط زوايا واتزان الإطارات يقلل بصورة كبيرة اهتزازات السيارة أثناء القيادة، كما يقلل الجهد المبذول من أجل الحفاظ على اتزانها على الطريق.

فحص أنظمة الإضاءة:

يجب التأكد من عمل أنظمة الإضاءة سواء المصابيح الأمامية أو الإشارات الضوئية قبل بدء أي رحلة على الطرق السريعة حتى لو كانت الرحلة تتم أثناء النهار.

كما يجب التأكد من عمل ماسحات الزجاج الأمامي والخلفي إذا كانت موجودة حتى لو كانت الرحلة في فصل الصيف، فهناك تصور خطأ بأن الماسحات لا نحتاج إليها إلا أثناء المطر، ولكن الحقيقة أن الرحلات الطويلة على الطرق السريعة وبخاصة الصحراوية منها تحتاج إلى ضمان عمل الماسحات حتى يتم تنظيف الزجاج بشكل منتظم من ذرات الغبار التي تتراكم عليه أثناء السير.

أدوات لا غنى عنها:

– كبل توصيل

– مفتاح الإطارات الذي يستخدم في فك وتركيب هذه الإطارات

– مقياس ضغط الهواء الإطارات – عدة قطع نسيج تستخدم في تنظيف المكونات

– لوحة أضواء عاكسة – الأدوات البسيطة مثل المفك والكماشة.. الخ

– الاحتفاظ بزجاجة زيت محرك احتياطية وزجاجة مياه.

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

صيانة الردياتير سر العمر الطويل للمحرك

1 February, 2008 بواسطة admin

لا يمكن أن يعمل المحرك بكفاءة إذا لم يكن الردياتير أو المشع كما يسميه البعض على نفس مستوى الكفاءة. ليس هذا فحسب، بل إن كفاءة الردياتير باعتباره أحد أهم مكونات دورة التبريد يمكن أن تحدد طول عمر المحرك في حالات كثيرة.

فعمر المحرك يعتمد على كفاءة دورة التبريد في التخلص من حرارة المحرك للوقود بسرعة ومعدل مناسب لتشغيل المحرك في درجة حرارة مناسبة تتراوح بين 70: 90 درجة مئوية، حيث إن تشغيل المحرك في درجة حرارة مرتفعة تسبب غليان الماء وفقده وتوقف سريانه.. وتشغيله في درجة منخفضة يسبب عدم كفاءته وفقد قوته، حيث إنه لا يتم حرق الوقود كلية وتسرب بعضه على جدار الأسطوانة خلال حلقات الكباس كاسحاً الزيت أمامه إلى حوض الزيت فيعمل على تغيير لزوجته وتلفه.

لذلك فإن ضمان الحالة الجيدة للردياتير على وجه التحديد ودورة الوقود بشكل عام أمر ضروري للغاية سواء من أجل إطالة عمر المحرك أو ضمن القيادة دون مشكلات.

الردياتير: عبارة عن خزنة نحاسية علوية وأخرى سفلية تتصل كل منها بالأخرى عن طريق مواسير رأسية. ويوجد بالخزنة العلوية فتحة لتزويد المشع بالماء، مغطاة بغطاء معدني ذي صمامين محملين بسوستتين ويعمل على زيادة الضغط داخل المشع زيادة طفيفة عن الضغط الجوي ليرفع درجة حرارة غليان الماء.. يعمل أحد هذين الصمامين على المحافظة بصفة دائمة على ضغط معين داخل المشع وتصريف الضغط الزائد، أما الصمام الآخر يدفع بشدة عند ارتفاع الضغط ليسمح لهروبه.

ومن أجل الحفاظ على حالة الردياتير الجيدة يجب تنظيفه كل عشرين ألف كيلو متر أو ستة أشهر، ويمكن إجراء ذلك بوضع فوهة خرطوم متصل بمصدر ماء في فتحة تزويد الماء في الردياتير، مع ترك صنبور الماء بخزنة الردياتير السفلية مفتوحاً، ومعايرة مرور تيار الماء في الدورة بحيث لا ينسكب من الفتحة، وتشغيل المحرك لكي يمكن للطلمبة دفع الماء في دورة التبريد.. يستمر في ذلك لمدة خمس دقائق حتى ملاحظة خروج ماء نظيف من الصنبور.

يمكن تنظيف مواسير الردياتير باستعمال تيار ماء وهواء تحت ضغط في اتجاه معاكس لاتجاه دورة التبريد.

كما يجب تنظيف الفراغات التي بين مواسير النحاس من أوراق الأشجار والحشرات، ويمكن إجراء ذلك باستخدام خرطوم ودفع تيار هواء خلال المواسير من الداخل (جهة المحرك) للخارج فيكسح أمامه أي معوقات تسد هذه الفراغات.. ويراعى عدم استخدام أي أدوات معدنية لهذا الغرض، حيث إن ذلك قد يؤثر على المواسير النحاس الرقيقة فيتلفها. كما يجب استعمال سائل التبريد الخاص الذي يتم الحصول عليه من محطات الخدمة وليس الماء العادي لأنه يتميز بعدة خصائص منها قابليته الأعلى للتبادل الحراري مع المعادن مما يسهل نقل الحرارة، كما أن نقطة غليانه مرتفعة عن الماء العادي، لون أخضر أو أزرق يوضح نقط التسرب بدون مجهود، لا يسبب الصدأ لأجزاء المحرك المعرضة له، له درجة لزوجة أعلى قليلاً من المياه وهذا يساعد في تشحيم طلمبة الماء، يتم تغيير سائل التبريد كل 20 ألف كلم مع عمل دورة مزيل صدأ باستخدام سائل خاص يتم أيضاً الحصول عليه من محطات الخدمة قبل تغيير سائل التبريد مع ملاحظة أن دليل المستخدم في السيارة يمكن أن يوصي يتغيير سائل التبريد على مسافة أقل من 20 ألف كلم أو أكثر منها وفي هذه الحالة يجب الالتزام بما يقوله الدليل بالطبع.

لا يجب إهمال أي تسرب للمياه بدورة التبريد مهما كان ضئيلاً وابحث عن سببه، والتسرب له ثلاثة احتمالات: الأول أن الخراطيم فيها قطع ويعالج بتغيير الخرطوم، والثاني: أن طلمبة المياه العزل الخاص بها أو ما يسمى الحشوة تلفت وفي هذه الحالة تنقط أثناء التشغيل ويجب إصلاح الطلمبة أو تغييرها، والعيب الثالث: هو ضعف غطاء الردياتير بالنسبة للسيارات المزودة بغطاء ردياتير وهو أن يقوم في كثير من موديلات السيارات بدور صمام أمان يسمح بتسرب الضغط الزائد ومع الزمن تضعف سوستة غطاء الردياتير ويسرب بخار المياه على ضغوط منخفضة والحل تغييرها ورغم أن الردياتير من الأجزاء المعمرة في السيارة بحيث يمكن أن يستمر في العمل بكفاءة لسنوات طويلة دون الحاجة إلى تغييره فإنه في بعض الحالات يمكن أن يكون التغيير هو الحل خاصة إذا تعددت أعطاله.. وفي هذه الحالة يمكن تغيير الجزء المعدني من الردياتير أو ما يسمي السربنتينة فقط دون المروحة خفضاً للتكلفة.

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

ما معنى أن المحرك (الموتور) قوته 100 حصان؟

30 December, 2007 بواسطة lolo

machine horse power

واجه مخترع الآلة البخارية جيمس وات بعد اختراعه آلته العظيمة مشكلة حيرته كثيراً، هي: كيف يمكنه قياس قدرتها على العمل الذي تقوم به؟

فنحن نقدر المسافة بالمتر والكيلومتر، ونقدر الأوزان بالجرام والكيلو جرام، وتقاس درجة حرارة الإنسان بالترمومتر، وأراد (وات) مقياس قدرة آلته على العمل بالتفرقة بين الآلات وبعضها البعض، فالمضخة التي تضخ المياه من باطن الأرض غير الآلة أو المحرك الذي يحرك السيارة الصغيرة، وهو أيضاً غير المحرك الذي يحرك سيارة نقل ضخمة أو دبابة حربية.

اختار (جميس وات) قوة الحصان ومقدار الشغل أو العمل الذي يقوم به وحده، كي يكون مقياساً لقدرة الآلة، وقوة الحصان هي القوة التي تستطيع رفع 33000 رطل في الهواء مسافة قدم واحد في الدقيقة. مثال ذلك: مقدرا ما وضع على الأرض ووزنة ألف رطل وقامت آلة برفع هذا المقدار إلى ارتفاع 33 قدماً في دقيقة واحدة تكون قوة هذه الآلة حصاناً واحداً.

وواضح أن (جيمس وات) بالغ في تقديره قوة الحصان، ربما لأنه كان يُحسن الظن به، فقوة الحصان أقل من هذا التقدير بكثير..ومع ذلك ما زال هذا المقياس هو المستخدم في تقدير قوة وقدرة الآلات حتى اليوم.

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

قبل أن تنطلق بسيارتك ..

10 December, 2007 بواسطة lolo

فيما يلي عشر نصائح مهمة للحيلولة دون ارتفاع حرارة الإطارات، وإذا اتبع السائقون هذه الإرشادات فسوف يقل معدل تلف إطارات سياراتهم وستكون رحلاتهم أكثر أمانا وأقل إزعاجاً بإذن الله :

1 – خلال الأشهر الحارة قم بفحص الإطارات بمعدل أكثر من المعتاد وأجر فحصا دقيقا لها قبل البدء في رحلة طويلة. بالإضافة إلى فحص ضغط هواء الإطارات. تفقد أي تلف في الإطارات وقم بإزالة الأحجار الصغيرة أو أية أشياء تكون مغروزة في مداسات الإطارات.

2 – افحص دائماً ضغط هواء الإطارات بمقياسك الخاص عندما تكون الإطارات باردة. وقارنه مع الضغط الموصى به والموجود على جانب الإطار، أو بطاقة المواصفات الملصقة على باب السائق الجانبي. أو في دليل مالك السيارة. وإذا كنت في رحلة طويلة فافحص ضغط الإطارات وحالتها كل صباح قبل أن تبدأ السياقة.

3 – لا تنس أن تفحص الإطار الاحتياطي أيضاً حيث إن وجود إطار احتياطي خال من الهواء ليس له فائدة على الطريق السشريع. مع عدم وجود محطة خدمة قريبة.

4 – لا تخفف هواء إطارات سيارتك في الصيف. يعتقد بعض الناس أن تخفيف هواء الإطارات سيمنع ارتفاع حرارتها. وهذا اعتقاد خاطئ. إن تخفيف هواء الإطارات أقل من الحد المطلوب يؤدي إلى ارتفاع الحرارة الداخلية ويزيد من احتمال تلف الإطار.

5 – لا تُحمل سيارتك أكثر من قدرتها. فالسيارات التي تزيد حمولتها على المعدل. يزداد انثناء إطاراتها ويترتب على ذلك ارتفاع حرارة هذه الإطارات وتلفها.

6 – سق بسرعة معتدلة. ولا تتجاوز أبداً حد السرعة المسموح به. وحتى لو كانت الإطارات منفوخة بصورة صحيحة. فإن السرعة الزائدة قد تتسبب في توليد الحرارة الزائدة، بخاصة عندما يكون سطح الطريق نفسه ذا درجة حرارة عالية.

7 – كن مستعدا واعرف كيف ستتصرف إذا حدث تلف في إطار سيارتك على الطريق. إن مدى قدرتك على السيطرة على سيارتك عقب انفجار الإطار أو تلفه قد يمثل الفرق بين التأخير لإجراء الإصلاحات أو وقوع حادث خطر – لا سمح الله -.

8 – قم بإصلاح الإطارات التالفة بصورة صحيحة. ولا تضع أبدا أنابيب مطاطية داخلية في الإطارات التي لا تحتوي على هذه الأنابيب، لأنها قد تزيد ارتفاع الحرارة الداخلية. تعامل فقط مع فنيين مؤهلين لإصلاح الإطارات وافعل ذلك دون تأخير. وإذا كان لديك شك في إمكانية إصلاح الإطار، استبدله.

9 – استبدل الإطارات التالفة بإطارات أفضل ذات نوعية جيدة، إن الزيادة الطفيفة التي ستتحملها في السعر قد تعني الكثير بالنسبة لسلامتك. إن كتيب الإرشادات الموجود في سيارتك الخاص بمالك السيارة، وبائع الإطارات الذي تتعامل معه قد يساعدانك على اختيار أفضل الإطارات الملائمة لسيارتك ولنوع السياقة التي تمارسها.

10 – حافظ على إطارات سيارتك وهي بدورها ستحافظ على سلامتك. واعلم أن سلامة الإطارات في الصيف تعتمد على:
– الضغط الصحيح.
– السرعة المعتدلة.
– الفحص المنتظم.

تحت تصنيف تلميحات للرجل, سيارات | لا تعليقات »

7 طرق تجنبك دفع مبالغ إضافية قبل شراء سيارتك

23 November, 2007 بواسطة admin

لايعد شراء سيارة جديدة بالعملية السهلة ولاسيما إذا كان المشتري حريصاً على الحصول على ما يريده بالضبط وألا يدفع أكثر مما ينبغي دفعه.

فإذا كان هدف المشتري هو الحصول على أفضل سيارة بأفضل سعر فإنه من المفروض أن يكون هدف البائع هو مساعدة المشتري في ذلك، ولكن الواقع يقول: إن البائع يسعى دائماً إلى تحقيق أقصى أرباح ممكنة.

ولكي ينجح المشتري في الوصول إلى هدفه عليه معرفة الاستراتيجيات التي يلجأ إليها بائعو السيارات لكي يحصلوا منه على أكبر قدر ممكن من المال بدءاً من المفاوضات غير الأمينة ووصولا إلى إقناع المشتري بشراء الكثير من الكماليات التي لا يحتاج إليها، وفيما يلي أهم الطرق التي يستخدمها باعة السيارات لكي يدفع المشتري أموالا أكثر.

الطريقة الأولى: لاتخلط الأوراق

خلط الأوراق في التفاوض، حيث يقوم البائعون بخلط العديد من نقاط التفاوض مع بعضها بعض مثل السعر ونظام السداد وغالباً ما يسألون المشتري عن قيمة القسط الذي يمكنه سداده شهرياً.

وهذه الطريقة تتيح للبائع تقديم عرض جيد ومقبول بالنسبة للمشتري في ناحية واحدة مع استدراج المشتري لتقديم تنازلات أكبر في نواح أخرى ليخرج المشتري خاسراً في النهاية.

ولتفادي هذا الفخ يجب على المشتري أن يتفاوض على كل بند بطريقة منفصلة بحيث يتفاوض في البداية مثلا على السعر النقدي والوصول على أفضل سعر ممكن ولكي يتم الوصول إلى هذا السعر عليه أن يعرف السعر الأساسي للسيارة وهو بالتأكيد ليس السعر الملصق عليها وإنما السعر الذي حصل به البائع عليها.

ويمكن معرفة هذا السعر من خلال العديد من مواقع الإنترنت المتخصصة في هذا المجال.

ومع ذلك فإن السعر الرسمي الذي حصل به المعرض على السيارة ليس هو ما دفعه بالفعل حيث يمكن أن يكون قد حصل على خصومات خاصة من الشركة المنتجة، وهو ما يعني أن أمام المشتري فرصة أوسع للتفاوض بشأن السعر.

وعلى المشتري أن يعلن بوضوح أنه سوف يزور معارض أخرى وأنه سوف يشتري من المعرض الذي يقدم له افضل سعر.

وبمجرد الوصول إلى أقل سعر ممكن للسداد النقدي يمكن الانتقال إلى التفاوض بشأن التقسيط سواء بالنسبة لسعر الفائدة أو نظام السداد أو فترة السماح وغير ذلك.

حوافز مضللة

الطريقة الثانية: تقديم حوافز مضللة مثل إلغاء سعر الفائدة ومنح فترة سماح للسنة الأولى.

فمثل هذا العرض قد يبدو مغريا لأول وهلة لكن الحقيقة أنه يمكن أن يزيد التكلفة الحقيقية التي سيتحملها المشتري.

فبعد العام الأول سيكون مطلوباً من المشتري بدء سداد الأقساط الشهرية للسنة التي تأخر في سدادها وربما بسعر فائدة أعلى.

بمعنى أن المشتري سيكتشف عند بدء السداد أنه أعلى كثيرا من الثمن الذي كان يمكن شراء هذه السيارة به ،وفي حالة قبول مثل هذا العرض يجب التأكد من أنه لن يتم زيادة قيمة القسط الشهري لكي يتم السداد خلال نفس الفترة الزمنية المحددة من البداية وكذلك عدم زيادة سعر الفائدة على السنوات المتبقية.

الطريقة الثالثة: لعبة التأجير

العديد من الذين يلجأون إلى تأجير السيارة بدلا من شرائها يتصورون أن قيمة الإيجار الشهري التي يعلنها الباعة في المعارض غير قابلة للتفاوض.

وهذا الأمر غير حقيقي على الإطلاق حيث يعتمد تحديد هذا الإيجار على أساس السعر المعلن للسيارة دون أي خصومات وبالتالي فإنه يمكن التفاوض بشأنه كما لو كان الأمر يتعلق بشراء السيارة وليس بتأجيرها.

ولكي يحصل المستأجر على أفضل عرض عليه أن يبدأ التفاوض كما لو كان سيشتري السيارة وبعد التوصل إلى السعر النهائي يمكنه الحديث عن استئجارها وفقاً لهذا السعر.

وهناك نقاط أخرى للتفاوض في حالة الإيجار مثل نظام سداد الإيجار والمسافة القصوى المسموح بقطعها بالسيارة سنويا واختيار شراء السيارة في وقت لاحق.

وكما هو الحال في البيع فإن هناك تنافسا بين الوكلاء من خلال تقديم عروض إيجار أفضل.

احذروا الزيادات

الطريقة الرابعة: التمويل

يحاول باعة السيارات إقناع المشتري بالاعتماد عليهم لتوفير التمويل المصرفي اللازم لشراء السيارة وهو ما يحقق لهم ربحا إضافيا من خلال زيادة سعر المرابحة المقررة على ثمن السيارة عن السعر الذي يمكن الحصول عليه من البنك مباشرة.

ولذلك يجب على المشتري أن يحدد أسلوب تمويل شراء السيارة وسعر الفائدة المقبول قبل التوجه إلى معارض السيارات بحيث يمكن المقارنة بين سعر الفائدة المعروض من البائع والسعر الذي يمكنك الحصول عليه من أحد البنوك مباشرة أو غيرها من مؤسسات التمويل.

كما يجب أن يحدد المشتري من البداية جدارته الائتمانية ووضعه المالي لأنه يمكن أن يؤثر على سعر الفائدة الذي يمكنه الحصول عليه.

الطريقة الخامسة: المبالغة في الكماليات

يركز الباعة في معارض السيارات على إقناع العملاء بالحصول على أكبر قدر ممكن من الكماليات والعناصر الإضافية عن شراء السيارة وهو ما يعني دفع مبالغ في أشياء ربما لا يحتاج إليها العميل.

ولكي تنجح محاولة الباعة في هذا الاتجاه فإنهم يعرضون سعرا منخفضا للسيارة في البداية.. ثم بعد ذلك يحملوها بكمية كبيرة من الكماليات غير الضرورية مع المبالغة في أسعارها لتكون المحصلة النهائية دفع ثمن أعلى مما ينبغي للسيارة.

لا أشياء إضافية

الطريقة السادسة: بيع أشياء إضافية.

يحاول الباعة إقناع العميل بشراء أدوات وأشياء إضافية مثل مواد مقاومة الصدأ أو غطاء السيارة الواقي أو ملمع الطلاء.

ولكن لا يجب الحصول على هذه الأشياء منهم لأنهم عادة يعرضونها بأسعار مبالغ فيها جدا.

الطريقة الأخيرة: زيادة فترة الضمان.

في مرحلة ما من مراحل عملية البيع سيحاول المدير المالي إقناع المشتري بدفع مبلغ إضافي مقابل مد فترة ضمان السيارة.

ولا ينصح بالوقوع في هذا الفخ إلا إذا كان المشتري مستعدا للاحتفاظ بالسيارة لفترة طويلة بعد أن تبدأ مسيرة الأعطال والصيانة المتكررة.

والحقيقة أن أغلب منتجي السيارات يقدمون فترات ضمان كافية تصل في المتوسط إلى ثلاث سنوات أو 60 ألف كلم كما أن فترة ضمان المحرك تكون غالبا أطول.

كما أنه يمكن الحصول على فترة ضمان أطول من الشركة المنتجة مباشرة وهو خيار أفضل من الحصول عليها من البائع وأقل تكلفة.

وقد يزعم بعض الباعة أنه من المطلوب زيادة فترة الضمان لأن البنوك تطالب بذلك ولكن الحقيقة أن أغلب البنوك التي تمول مبيعات السيارات بالتقسيط لا تطالب بفترة ضمان أطول من الفترة الأصلية التي تقدمها الشركات المنتجة.

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

الوصايا السبع لشراء بطارية مناسبة

15 November, 2007 بواسطة admin

لا يتوقف الكثيرون عند اتخاذ قرار شراء بطارية جديدة على أساس أن الفروق بين البطاريات رغم تعدد أسمائها التجارية ليست كبيرة من ناحية وأنه لا توجد توصيات محددة بشأن الاسم التجاري المفضل بالنسبة لنوع السيارة.

ورغم أن هذا الكلام صحيح إلى حد كبير فإن هناك مجموعة من النصائح والوصايا التي يجب وضعها في الاعتبار عند شراء البطارية من أجل ضمان عمر أطول للبطارية وكفاءة أعلى في الأداء خاصة وأن مشاكل البطارية تؤدي إلى مواقف سخيفة يتعرض لها السائق خاصة عندما يفاجأ بعدم قدرة البطارية على تشغيل السيارة في الصباح.

الكفاءة والسعر

أولى هذه الوصايا بدء التفكير في شراء البطارية الجديدة قبل انتهاء العمر الافتراضي للبطارية القديمة بوقت كاف حتى تتمكن من اتخاذ القرار الصحيح وشراء البطارية الأنسب من حيث الكفاءة والسعر. لأنه في حالة تلف البطارية القديمة وعدم قدرتها على تشغيل السيارة سيجد السائق نفسه مضطرا لشراء البطارية الجديدة من أقرب متجر ومن النوعية المتوفرة الأمر الذي يعني احتمال التعرض لمشكلات عديدة في المستقبل.

ثاني هذه الوصايا هي تجنب المحال ومراكز الصيانة التي لا تتمتع بإقبال كبير من العملاء لأن معنى ذلك أن البطاريات لديهم تكون غير حديثة الإنتاج. المعروف أن المواد الكيماوية التي تتكون منها البطارية تتأثر بعامل الزمن حتى لو لم يتم تركيبها في السيارة لذلك يجب الحرص على معرفة تاريخ إنتاج البطارية قبل اتخاذ قرار الشراء وتفضيل الأحدث إنتاجا بحيث لا تشتري أي بطارية مضى على إنتاجها ستة أشهر.

ثالث الوصايا هي الاهتمام بالحصول على البطارية التي يتناسب حجمها مع الجزء المخصص لها في السيارة حيث يوجد عدة مجموعات أحجام للبطاريات. واختيار بطارية من حجم غير ملائم يجعلها غير مستقرة في مكانها الأمر الذي يقلص عمرها الافتراضي.

القدرة الاحتياطية

رابع الوصايا معرفة القدرة الاحتياطية للبطارية وهي تعني المسافة أو الفترة التي يمكن للبطارية تسيير السيارة بمفردها دون إعادة شحنها آليا عند حدوث عطل مفاجئ في مولد الكهرباء (الدينامو) في السيارة. وهذه القدرة من العناصر المهمة في تقييم كفاءة البطارية وهي موجودة في الكتيب المرفق معها ولا توجد على الملصق الموجود على جانب البطارية.

خامسا معرفة فترة الضمان. فكلما كانت البطارية جيدة الصنع قدمت الشركة المنتجة فترة ضمان أكبر. كما أن شهادة الضمان وخدمة ما بعد البيع حيوية جدا بالنسبة للبطارية التي قد تكتشف بعد شرائها عدم كفاءتها أو وجود عيب صناعي بها. وعادة تقدم الشركة المنتجة نوعين من الضمان الأول حق العميل في استبدال البطارية بالكامل إذا ثبت عدم كفاءتها خلال فترة تتراوح بين ثلاثة أشهر وثلاث سنوات والثاني ضمان الصيانة والإصلاح المجاني وعادة ما تكون أطول من الأولى.

سادسا يجب الالتزام بقدرة البطارية التي تحددها الشركة المنتجة للسيارة. فهناك مجموعة متنوعة الحجم والقدرة من البطاريات. بالطبع فشراء بطارية ذات قدرة أقل من القدرة المطلوبة للسيارة يعني انتهاء صلاحيتها سريعا وربما تؤثر على كفاءة عمل المحرك. أما شراء بطارية ذات قدرة أعلى من المطلوب فهو تبديد للمال بدون أي مبرر ودون الحصول على عائد إضافي.

وأخيرا إذا وجدت البائع يحاول إقناعك بشراء بطارية ذات عمر افتراضي أطول وبسعر يبلغ ضعف سعر البطارية العادية فاختار البطارية العادية على أساس أن شراء بطاريتين خلال أربع سنوات مثلا بنفس سعر بطارية واحدة يقال أنها تستطيع العمل لمدة أربع سنوات هو الخيار الأفضل والأكثر واقعية.

نادي السيارات – جريدة الجزيرة

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

من أجل عمر أطول لجهاز التكييف

15 November, 2007 بواسطة admin

ربما لا يدرك الكثيرون أهمية جهاز تكييف الهواء في السيارة إلا عندما يتعطل عن العمل، وتتحول قيادة السيارة في هذه الحالة وبخاصة في فصل الصيف إلى قطعة من العذاب، لذلك فإن صيانة جهاز التكييف والحفاظ عليه في حالة جيدة خطوة مهمة جداً من أجل قيادة ممتعة ومريحة.

بداية فإن ضاغط الهواء (كمبيورسر) هو قلب جهاز التكييف، ويعتمد عمل ضاغط الهواء على كفاءة السير الذي ينقل إليه الحركة الميكانيكية اللازمة لتشغيله لذلك عندما يحدث تراجع في أداء جهاز التكييف يجب البدء بفحص السير وحالته. ويراوح العمر الافتراضي للضاغط بين خمس وسبع سنوات أو السير بالسيارة لمسافة تراوح بين 150 ألف و170 ألف كيلومتر.

وبعد انتهاء العمر الافتراضي لضاغط الهواء إما يتم استبدال ضاغط جديد به وهو الخيار الأفضل أو شراء ضاغط مستعمل ولكن لفترة أقل.

أما الجزء الثاني من المكيف هو المكثف ويوجد غالبا أمام الردياتير وهو يتخلص من الهواء الساخن الناتج عن عمل جهاز التكييف من خلال الريش التي يتكون منها، وأحياناً يتعطل المكثف ويصبح الحل الوحيد هو استبداله.

ويجب التأكد من تركيب المكثف بطريقة صحيحة فهو يسحب الهواء من الأمام ويدفعه إلى الخلف في اتجاه السيارة.

ويجب غسل المكثف بالماء مرة واحدة شهرياً على الأقل من أجل ضمان كفاءة عمل جهاز التكييف.

العامل الثالث المؤثر في كفاءة عمل جهاز التكييف هو المروحة السفلية والمبخر الذي ينتج بخار الماء لتبريد الهواء.. تتآكل ريشات المروحة مع الاستخدام العادي، وعندما يحدث هذا ستلاحظ صوت صرير في المروحة مع انخفاض في ضغط الهواء البارد داخل صالون السيارة، في هذه الحالة يمكن استبدال ريشات المروحة أو استبدال المروحة ككل.

أيضاً يعتبر المبخر من الأجزاء التي تجذب ذرات الغبار والأتربة والأوراق وهو ما يؤدي إلى انسداد مسامه، لذلك وعند إزالة الأجزاء الميكانيكية لجهاز التكييف سترى هذا المبخر ويجب تنظيفه في هذه الحالة حيث ستلاحظ بعد ذلك تحسنا كبيرا في أداء جهاز التكييف.

أما الوصية الذهبية لتشغيل جهاز التكييف عند بدء القيادة فتقول إنه إذا كانت السيارة توقفت لفترة طويلة معرضة للشمس القوية يجب بدء تشغيل السيارة وقيادتها لعدة دقائق مع فتح نوافذها. وبعد انخفاض درجة حرارة الهواء داخل السيارة قليلاً قم بإغلاق الزجاج وتشغيل جهاز التكييف لأن هذه الطريقة تضمن تبريد الهواء داخل الصالون بسرعة أكبر مما يقل التحميل على جهاز التكييف.

نادي السيارات – جريدة الجزيرة

تحت تصنيف سيارات | لا تعليقات »

« المواضيع السابقة